المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة في الموقع الأساسي مع الصور : المسلسلات الرمضانية (موضوع موحّد)



smileyface
07-07-2008, 08:29 PM
توبيك مخصص لوضع كافة المسلسلات التي ستعرض في شهر رمضان المقبل
هيك مناخد فكرة اولية عن المسلسللات يلي رح تنعرض مع نبذة مختصرة عن قصة كل مسلسل
ومنبلش:

مسلسل سوري يعيد تقديم الشخصية الغامضة

»لورنس العرب«: عودة إلى التاريخ بروح نقدية؟
http://www.assafir.com/Photos/Photos07-07-2008/67517-1.JPG الممثل جهاد سعد في دور »لورنس العرب«






راشد عيسى

دمشق :
منذ الآن، دخل مسلسل »لورنس العرب« حيّز المنافسة الرمضانية كعمل يحسب له حساب، ليس لأنه عمل رُصد له إنتاج تلفزيوني ضخم، حيث تسهم جهات سورية وكويتية وأردنية في تمويله، بل بسبب موضوعه الإشكالي، الذي يعيد النظر بشخصية لم تستطع الوثائق المفرج عنها ولا كتب التاريخ ولا الفيلم الهوليودي الذي حمل اسمه، أن يزيل عنه الغموض والالتباس. ولعل طموح المخرج ثائر موسى والكاتب هوزان عكو أن يعيد المسلسل قراءة مرحلة تاريخية حاسمة في حياة العرب بصورة مغايرة.
وفي حين يهتم المخرج بالجوانب السياسية في حياة لورنس، فإن الكاتب عكو، وهذا هو عمله الأول ككاتب سيناريو، يقول إنه انطلق من إعجاب بشخص لورنس، كمثقف غربي وصاحب حلم. وبرغم أنه اعتمد على كمّ من الوثائق، كأرشيف الخارجية البريطانية، وأرشيف الموسوعة العربية، وكتاب لورنس »أعمدة الحكمة السبعة« فقد استعان بالمخيلة، على ما يقول، لغياب الوثائق الشخصية والاجتماعية عن حياته. وهو اعتبر أنه أخرج العمل، على مستوى الكتابة، من »بنية العمل التاريخي الذي غالباً ما يكون أسير الإكسسوارات والأماكن التاريخية المكرّرة، فكان البديل أمكنة موجودة الآن، كمحطة الحجاز، ودمشق القديمة، ومتحف حماه، ومرافئ الساحل السوري«. كذلك الأمر على مستوى الحوار، حيث يعتبر عكو أنه يكاد يكون معاصراً، ويشير إلى وجود عدد كبير من اللهجات بالنسبة لمسلسل، فهناك الفصحى، واللهجة البدوية، والشامية والعراقية والمصرية، والتركية والفرنسية والإنكليزية.
المخرج الذي درس في المعهد العالي للسينما في بولونيا، أجاب عن سؤال لـ»السفير« عن ضرورة »لورنس العرب« راهناً بالقول: »لا أرى المرحلة مختلفة عن فترة اتفاق »سايكس بيكو«، وأرى أن التاريخ يعيد نفسه، حيث التحالفات الدولية تعيد توزيع مناطق النفوذ، وحيث الصراع الأزلي بين شعوب تطمح إلى التحرر والإمبراطوريات التي تريد أن تسيطر وتستعبد«. ويرسم المخرج صورة درامية معقدة للورنس (يؤدي دوره جهاد سعد)، فهو يعتبره من رعاة الخديعة التي استهدفت العرب، وكان على علم مسبق باتفاق »سايكس بيكو«، ولكنه ليس بالضرورة جاسوساً صهيونياً، كما صوّره بعض المفكرين العرب، أو أنه شرير كل همّه خديعة العرب، فهو رجل ينتمي إلى الإمبراطورية البريطانية وخادم لمصالحها، وهو أحب الشرق وشخصيات من هذا الشرق، وقد يكون غير مرتاح لتلك الخديعة، ولكن التزامه ببلده هو ما أملى عليه الانصياع«.
وعما إذا كان هناك ما يضيفه الى الفيلم الهوليوودي الذي أخرجه ديفيد لين قال موسى: »لست متفقاً مع الفيلم الذي قدم لورنس كأسطورة قاد الثورة العربية، وكان العصب الأساسي فيها. كما أسندت إليه مواصفات البطل في الفيلم الأميركي. هنا، نسلط الضوء على تلك الفترة التي بدأت تتشكل فيها بوادر رؤية نهضوية تطمح للتخلص من السيطرة العثمانية. لذلك تجدنا نسلط الضوء على شخصيات أخرى لا تقل أهمية، كالأمير فيصل (يؤدي دوره مازن الناطور)، والأمير عبد الله، ونسيب البكري، وعودة ابو تايه، بالإضافة إلى شخصيات متخيلة هي مزيج من عدة شخصيات واقعية. وهناك مقاربة مختلفة أيضاً لشخصية جمال باشا (يؤديه زهير رمضان)، الذي تم التطرق إليه في مسلسلاتنا بسطحية، وظهر سوقياً وأرعن ومجرد سفاح. فيما تراه هنا ذا رؤية فكرية في دولته، علمانياً، متزناً يعرف ما يريد، عميق في أفكاره وليس سهل الانقياد«.
موسى، الذي أخرج مسلسلاً تلفزيوني وحيداً هو »الموءودة«، إلى جانب أفلام وثائقية تلفزيونية أو سينمائية، لم يخف ولعه بالعمل التاريخي، في مواجهة ما أسماه »المودرن«، قال: »أجد معظم الأعمال هذه مكرّرة وزائفة ومحدودة الموضوعات. والأهم أنها تضطر إلى المناورة لتفلت من الرقابة. وعلى مستوى الصورة لا تستهويني فضاءات »المودرن«، حيث البيوت المعاصرة، والمكاتب، وشوارع اليوم. لذلك فإن التاريخي يشكل لي تعويضاً على مستوى الصورة«.
يذكر أن الشخصيات النسائية في المسلسل محدودة، ومن أبرز الممثلات المشاركات ليلى جبر وعزة البحرة ورنا أبيض (في دور الجاسوسة اليهودية سارة).
السفير (http://www.assafir.com/Article.aspx?EditionId=983&articleId=675&ChannelId=22357&Author=%D8%B1%D8%A7%D8%B4%D8%AF%20%D8%B9%D9%8A%D8% B3%D9%89)

Safir
07-07-2008, 11:50 PM
رجع رمضان؟:confused:

smileyface
07-07-2008, 11:55 PM
رجع رمضان؟:confused:

لا ابو جاد
بس بالجرايد بلشوا زمان يحكوا عن المسلسلات يلي رح تنعرض برمضان

Violet
08-07-2008, 12:55 AM
رجع رمضان؟:confused:
In 8 weeks ..

smileyface
08-07-2008, 11:41 AM
رمضان 2008... يُراهن على السينما

http://www.al-akhbar.com/files/images/p13_20080708_pic1.full.jpg



خالد صالح وهند صبري في مشهد من مسلسل «بعد الفراق»


حين ينزح نجوم الشاشة الكبيرة دفعةً واحدة إلى التلفزيون، ويقرر المنتجون منافسة الأفلام السينمائية عبر الدراما... تكون النتيجة: تبدّلاً في ظروف التصوير، خلافات في الكواليس، ومشاهد صعبة تعرّض حياة النجوم للخطر
محمد عبد الرحمن
مع دخول عدد من نجوم السينما حلبة المنافسة الرمضانية، تشهد كواليس تصوير أبرز المسلسلات المصرية هذا الموسم، سلسلة من الخلافات. قد يعود ذلك إلى تأخر انطلاق التصوير، أو عدم تكيّف نجوم السينما مع شروط اللعبة التلفزيونية. وإذا كان كتّاب الدراما قد راهنوا هذا العام على طرح موضوعات جريئة، تخرج من عباءة القصص الاجتماعية التقليدية، وتُنافس جرأة أفلام السينما... فإن المخرجين أيضاً فرضوا شروطاً جديدة في التصوير. وكل الجهود تصب اليوم على تذليل العقبات وإنهاء التصوير باكراً، حتى لا يخرج أحد المسلسلات من السباق، كما حدث مع «وكالة عطية» بسبب مرض المخرج رأفت الميهي.
والبداية مع مسلسل «طريق الخوف» لغادة عبد الرازق ومجدي كامل. إذ دخل فريق الإنتاج والمخرج عادل الأعصر في خلاف مع بطلي العمل بسبب انشغال الأولى بمشروعاتها السينمائية، بداية من «ليلة البيبي دول» وصولاً إلى فيلم «7 ديسمبر» الذي يجري تصويره حالياً، ثم جاء اختيار مجدي كامل لتجسيد شخصية جمال عبد الناصر في مسلسل «ناصر» ليزيد من أزمة «طريق الخوف». وحتى الآن، لم ينته العمل من المسلسل، على رغم مرور أربعة أشهر كاملة على انطلاق تصويره.
الخلافات وصلت أيضاً إلى «بعد الفراق» مع خالد صالح وهند صبري في أول بطولة تلفزيونية لها. ذلك أن التصوير توقف لفترة بسبب وفاة والدة المخرجة شيرين عادل. لكن عودتها إلى الاستديو تزامنت مع انطلاق شائعات عن خلاف بين بطلي العمل، بسبب زيادة مساحة دور خالد صالح، وظهوره في وسائل الإعلام كالنجم الأوحد للعمل. وتدور القصة حول شاب وفتاة تربطهما علاقة حب أيام الفقر، وفيما تتبدل ظروف الشاب ويصبح صحافياً لامعاً، تظل الفتاة تعمل خادمة في المنازل. وكان صالح وصبري قد ظهرا كثنائي مميز في فيلم «أحلى أوقات». وكما هي العادة في مسلسلات فيفي عبده، لا تمرّ فترة التصوير من دون خلافات بين الأبطال أو بين البطلة والمخرج. والجديد مع «قمر» هو تهديد المخرج هاني إسماعيل بالانسحاب بسبب تدخل فيفي في جميع التفاصيل. ثم عاد هاني إسماعيل ليؤكد تراجعه عن الانسحاب، مشيراً إلى أنه مستمرٌّ في التصوير بعد تذليل جميع العقبات. وكانت عبده وضعت اسمها على «جنيريك» العمل كمؤلفة للقصة، ما دفع بالسيناريست عزت آدم إلى مهاجمتها في الصحف.
ومن فيفي عبده إلى يسرا. يردد عاملون في مسلسل «في إيد أمينة»، أن ساعات التصوير المكثفة بغية اللحاق برمضان، زادت من عصبية الأبطال، وخصوصاً يسرا التي طالبت بإجراء بعض التعديلات المفاجئة، ما أغضب المخرج محمد عزيزية. لكن المنتج جمال العدل استوعب الموقف، وحاول تهدئة الخواطر حتى يضمن انتهاء تصوير العمل في أسرع وقت، لا سيما أن تصوير «في إيد أمينة» بدأ متأخراً، وتم تسويقه حتى الآن إلى قناتي «دبي» و»دريم». ويدور العمل حول مغامرات الصحافية أمينة التي تواجه عصابة لبيع الأطفال، وتعمل في أكثر من دولة عربية. والمسلسل مستوحى من قصة حقيقية عاشها المصور الصحافي عادل مبارز نهاية سبيعينيات القرن الماضي.
أما مسلسل «عدى النهار»، فقد ضرب الرقم القياسي بعد الخلافات التي شهدتها الكواليس، وانتقلت إلى صفحات الجرائد، وخصوصاً خلافات نيكول سابا ورزان مغربي. كما أشار بعضهم إلى نشوء خلافات بين صلاح السعدني والمؤلف محمد صفاء عامر بسبب إضفاء بعض التعديلات على النص. لكن العلاقة القديمة بين الطرفين ووساطة المخرج إسماعيل عبد الحافظ ساعدتا على إنهاء الأزمة سريعاً.
وكان أبطال مسلسل «الفنار» قد دخلوا في خلاف مع المخرج خالد بهجت بسبب إصراره على التصوير من دون الاستعانة بممثل بديل، بغية منافسة الأفلام السينمائية وما تفرضه من شروط تصويرية عالية الجودة. وهو ما أسفر عن إصابات عدة بين فريق العمل، فالبداية كانت مع أحمد راتب وطارق لطفي، إذ قفز الاثنان في الماء لتنفيذ أحد المشاهد، وكادا يغرقان لو لم يسارع غفر السواحل إلى إنقاذهما. وخلال تصوير مشهد آخر يتعلق بتفجير خط بارليف، استخدم المخرج مفرقعات أصابت صابرين فى قدمها ودفعتها إلى ملازمة الفراش لمدة أربعة أيام، فيما أصيب ياسر جلال بتمزق في قدمه أثناء تصوير مشهد عن الانتخابات. كما أقدمت صابرين، خلال التصوير أيضاً، على صفع الممثلتين ايمى وياسمين جمال، ما أدى إلى تورم في وجهيهما.
ومن «الفنار» إلى «الهاربة» الذي يجري تصويره حالياً في أميركا. إذ تعرضت تيسير فهمي إلى حادثتين أثناء تصوير بعض مشاهد «الأكشن»، ولازمت بسببهما الفراش. أما الممثلة عبير صبري التي تؤدي دور ضابطة فى المباحث الفدرالية، فقد تعرضت إلى تمزّق في عضلات ظهرها، بعدما أدت إحدى حركات «الأكشن» بطريقة خاطئة، على رغم أنها تدربت جيداً على ذلك تحت إشراف مدربين محترفين».
ومسلسل «قلب ميت» كان الأقل خطورة على الأبطال المشاركين. إذ سمح المخرج مجدي أبو عميرة باستخدام «دوبلير» لتأدية مشاهد المطاردات، عوضاً عن الممثلين الأصليين. وقد أدى ممثلٌ بديل من جنوب أفريقيا المشاهد الخاصة بشريف منير. كما استعان المخرج بـ«دوبلير» مصري، ليقدم مشاهد خطرة، عرّضته إلى إصابات بالغة.
بعد كل ذلك، يبقى السؤال: هل توفر كل الأجواء الساخنة في كواليس لمسلسلات رمضان، عنصراً لجذب اهتمام الجمهور طيلة ثلاثين يوماً؟
الاخبار (http://www.al-akhbar.com/ar/node/79946)

smileyface
09-07-2008, 11:33 AM
غاب عن التلفزيون ١١ عاماً وعاد في »قلب ميت«

شريف منير: أتمنى ألا يعرض مسلسلي في رمضان!
http://www.assafir.com/Photos/Photos09-07-2008/97017-7.JPG الفنان شريف منير






محمد حسن

القاهرة :
بميزانية تتعدى ١٨ مليون جنيه (أكثر من ثلاثة ملايين دولار اميركي) وفريق عمل يضــم أكثر مــن ٥٠ ممـثلا، يعود الفنان شريف منير الى العــمل في الدراما التلفزيونية من خلال مسلسل »قلب ميت« الذي كتبه أحمد عبد الفتاح ويخرجه مجدي أبو عميرة، في حين يتولى الانتاج الخاص المنتج تامر مرسي من خلال شركة »سينرجي«.
شريف العائد إلى الشاشة الصغيرة بعد غياب استمر ١١ عاما، انشغل خلالها بتقديم أعمال سينــمائية، أكد في اتصال هاتفي مع »السفير« ان خطوة الابتعاد هذه كانت مدروسة: »أردت أن يشتاق إلي جمهور التلــفزيون، وإذا كان الجمهور يحبني فعلاً سيذهب إلى مشاهدتي في السينما، كنت ممتنعاً الى ان جاءتني فرصة تلفزيونية تعيدني بشكل مرض عبر »قلب ميت«. ولهذا وافقت من دون تردد«.
يقول منير إن أهم ما جذبه للموافقة على هذا العمل دون غيره انه »لا يختلف كثيرا عن عملي في السينما من حيث تقنية التصوير بكاميرا واحدة من طراز »هاي ديفينيشن«، إضافة إلى طبيعة الأحداث التي تدور في إطار من الحركة، كما ان هناك مزايا اجتمعت في هذا العمل أهمها سخاء الانتاج برغم أن أحداث الأكشن تُكلّف الكثير، خصوصاً في ما يتعلق بمشاهد المطاردات والتفجيرات«. علماً انه قد تمت الاستعانة بفريق عمل من جنوب أفريقيا متخصص في مشاهد »الأكـشن« من مطاردات وتفجيرات وغيرها، ووُظف »دوبلير« (أي فنان بديل) يقوم بأداء المشاهد الخطرة التي يصعب على منير القيام بها..
وعن دوره في »قلب ميت« قال منير الذي لفت إلى ان شريكته في البطولة غادة عادل هي فنانة سينمائية في الأساس ما يسهّل العمل: »أجسد شخصية »رضا أبوشامة« الذي يعيش مع أسرته في حي شعبي ويستغل موهبته في القيادة لتنظيم مسابقات سيارات للشباب الأثرياء. يصبح العمل هذا مصدر دخله الوحيد، لكن الشرطة سرعان ما تطارده باعتبار ما يقوم به مخالفاً للقانون فيلجأ إلى تنظيم تلك المسابقات في المدن الجديدة بعيداً عن أعين الشرطة. ومن ناحية أخرى، يعاني »رضا« من ظلم واقع على عائلته، ما يدفعه للانتقام بطرق تخالف القانون أحيانا«.
وعما إذا كان المسلسل سيعرض في رمضان أجاب: »أتمنى ألا يعرض مسلسلي في رمضان، لأن العرض الرمضـاني، برأيي، يظلم أعمــالاً كثــيرة ويجــعل المتفرج مشتتا بين أكثر من أربعــين أو خمسين مسلسلاً. أنا أعتقد ان رمضان لا يســتوعب أكثر من ١٠ مســلسلات، لذا أتمنى ألا يعرض مسلسلي في رمضــان وإن كنت اتوقع ان المنتج سيقوم بتسويقه باعتباره مسلــسلا رمضانيا، لكن لو سألوني رأيي سأقول لهم »اعرضـوه في فصل الشتاء« لأن كل الناس ستكون في المنازل عاكفة على مشاهدة التلفزيون وبالتالي تتاح لها فرصة متابعة العمل بتأنٍ.
لا يخفي شريف ان خطوته هذه تعد مغامرة »العمل في التلفزيون بالنسبة إلى أي نجم سينمائي يعد مغامرة، والبعض يعتقد ان العمل في الشاشة الصغيرة قد يحرق نجم السينما، لهذا تأنيت قبل الاقدام على التجربة لكني اقنتعت برغم الصعوبات التي تواجهنا، خصوصاً أن معظم المشاهد يتم تصويرها خارج »البلاتوه«، وفي ظروف جوية قاسية ودرجة حرارة مرتفعة..«.
السفير

smileyface
15-07-2008, 01:17 PM
مشعوذون وقتلة في شوارع دمشق القديمة

مسلسل «تنويري» يُعرض في رمضان
http://www.al-akhbar.com/files/images/p20_20080715_pic2.full.jpgمشهد من المسلسل
لماذا يلجأون إلى السًّحَرة؟ كيف يستغلّ الدجّالون جهل ضحاياهم؟ وأيّ دور تلعبه الفضائيات وسط كل ذلك؟ أسئلة، يحاول مسلسل «ليل ورجال» الإجابة عنها، مراهناً على كبار النجوم والإثارة... والتشويق
منار ديب
يبدو أن الدراما السورية قررت طرق أبواب جديدة، عبر تناول موضوع الشعوذة، وإن كانت هذه المحاولة تندرج في إطار مسلسلات التشويق والجريمة والغموض. وعادةً ما يحظى هذا النوع من الأعمال بمشاهدة كبيرة، وخصوصاً في الأوساط الشعبية. فهذه الأعمال الجماهيرية، حتى لو حملت شعارات تنويرية، إلا أن الهدف التجاري يكون أساساً في تكوين خطابها. من هنا، يأتي مسلسل «ليل ورجال» («زائر الليل» سابقاً) للكاتب محمد العاص والمخرج سمير حسين، إنتاج مؤسسة فراس إبراهيم، وبطولة فراس إبراهيم، وأسعد فضة، وصفاء سلطان، وباسم ياخور، ووفاء موصللي، وسمر سامي، وسعد مينة. وهو يمتّد لـ30 حلقة، بدأ تصويرها قبل مدّة، على أن تعرض في رمضان.
في زمن يتسم بالفوضى والعنف وارتفاع معدلات الكوارث الطبيعية والحروب والجرائم والأمراض، وتسجل مخاوف الناس وتوترهم أرقاماً مرتفعة، يأتي المسلسل ليتحدث عن تفشي ظاهرة لجوء الناس بشكل غير مسبوق إلى المشعوذين، لحلّ مشكلاتهم الاجتماعية والاقتصادية والنفسية، وليبحث أيضاً في أسباب نشوء هذه الظاهرة وانتشارها.
ويكشف بأسلوب مشوّق، بعيداً من استفزاز مشاعر الناس، وباختلاف طوائفهم وأديانهم، الفرق بين رجال الدين الحقيقيين والمشعوذين الذين يستغلّون جهل الناس وفقرهم وحاجتهم وطمعهم وفضولهم ليوقعوا بضحاياهم. وقد وصل الأمر ببعض الفضائيات إلى تخصيص ساعات بث طويلة لهم، لتلقّي اتصالات الجمهور واستنزافه مالياً.
يعيشُ حسام في بيت فقير مع زوجته وابنته وأمه وأخيه وأخته المريضة عقلياً زينب، كما يعمل سائقاً عند المليونير “أبو أنس”. في أحد الأيام، تسمع الصحافية أميمة، زوجة أبو أنس، من الدكتور سمير (ابن عم زوجها) خبراً عن فتاة صغيرة في مستشفى الأمراض العقلية، أصابها الجنون في ظروف غامضة. يثير الخبر اهتمام أميمة، وتعزم بالاتفاق مع الدكتور سمير على كشف سر هذه الفتاة. في المقابل، نلتقي الدجّال “أبو شعبان” (يموت لاحقاً)، وتلميذه وزوج ابنته “أبو معروف”. ومن المحاور الأساسية في «ليل ورجال» شخصية “أبو بسام” (باسم ياخور) الرجل الثائر على حياته، يرى في أولاده عبئاً ثقيلاً عليه، ويرى أن زوجته الأكبر منه سناً، قد سرقت شبابه. لذا، يلهث لتحصيل ما فاته من ملذات الحياة.
تمر عشر سنوات، ويعود أنس (ابن أميمة) من إنكلترا شاباً، يسعى إلى كشف سرّ الفتاة بتحريض من الدكتور سمير، إضافة إلى سرّ والدته التي أصبحت مريضة نفسية. أما حسام فقد أصبح مهملاً لأسرته وأولاده. وهنا، تلجأ زوجته أمينة إلى “أبو معروف”، وتطلب منه أن يؤمّن لزوجها عملاً بعدما وصل وضعهم المادي إلى أسوأ حال. يبهر “أبو معروف” بجمالها فينصب لها فخاً ليحصل عليها. لكن حسام يكتشف أمر الخدعة التي حاكها “أبو معروف” لزوجته، فيعزمُ على كشفه للناس.
ثم يخرج إلينا “أبو معروف” بحلة جديدة. حلق ذقنه وارتدى لباساً عصرياً، ليعلن عن شجرة أعجوبة تنبت عند قبر عمّه “أبو شعبان”. وها هو “أبو معروف” يصول ويجول على شاشات الفضائيات، يعالج على الهواء الأشخاص المأخوذين بالشعوذة. بعدها، يوزّع “أبو معروف” شريط فيديو على الهواتف النقالة، ويثبت في عقول الناس الخرافات. والشريط كناية عن نشرة لرؤيا يزعم أنه رآها في نومه، توزع على مريديه ليوزعوها على الناس. ومَن يتقاعس عن توزيعها لعشرين شخصاً على الأقل، تصبه المصائب.
وسط كل ذلك، يأتي «زائر الليل» (إحدى الشخصيات المهمة غير المتوقعة في هذا العمل) إلى بيت “أبو معروف”، لأنه كما يبدو قد أصبح غير راضٍ عنه. وتقع المواجهة بينهما التي تكشف لنا كيف جرى تثبيت جنون أميمة. ويطالبه «زائر الليل» بمخطوط كان “أبو معروف” يحتفظ به. يمتثل هذا الأخير للطلب، لكن «زائر الليل» يطلق عليه النار، ليخرج تاركاً “أبو معروف” جثة هامدة.
هذه الألغاز والخيوط المتشابكة قد تؤمن التسلية للمشاهد، أكثر من تحقيق هدفها (التوعية). لكن مشاركة عدد من الممثلين الجيدين في العمل، قد تمنحنا فرصة مشاهدة أداء تمثيلي راق، حتى مع لا واقعية النص. فالواقع هو ليس الاستثنائي والهامشي، بل أشكال الشعوذات الدينية والسياسية والاقتصادية التي نتعامل معها كل يوم.
الاخبار (http://www.al-akhbar.com/ar/node/80841)

smileyface
21-07-2008, 02:33 AM
النجوم يتبارزون على الضحك في رمضان

http://www.al-akhbar.com/files/images/p21_20080721_pic1.full.jpg


ميرفت أمين مع أسرة «راجل وست ستات»
ميرفت أمين، وهاني رمزي، وأحمد السقا، وكريم عبد العزيز... ينتقلون دفعةً واحدة إلى الشاشة الصغيرة. مسلسلات الـ«سيت كوم» ستحتلّ الصدارة في الموسم الرمضاني، ورهانها على حشد أكبر قدر ممكن من فناني الصف الأول
محمد عبد الرحمن
بعدما أعلن المنتجون أن مسلسلات «السيت كوم» ستحتل الصدارة في الموسم الرمضاني المقبل ـــــ حتى إن بعض الأعمال الكوميدية العادية بدأت تطلق على نفسها صفة «سيت كوم» لجذب الفضائيات ـــــ يبدو أن المنافسة ستتخذ هذا العام شكلاً مختلفاً، وخصوصاً أن الساحة لم تعد خالية لـ«راجل وست ستات» و«تامر وشوقية».
ومع ذلك، تشتد المنافسة هذا العام بين ثلاثة مسلسلات، استطاعت أن تقترب أكثر من المفهوم الأميركي للـ«سيت كوم»، هي «تامر وشوقية» نظراً لأنه الأقدم، ثم الأكثر انتشاراً «راجل وست ستات»، وأخيراً الوافد حديثاً «العيادة». والأعمال الثلاثة التي أشرف على كتابتها عمرو سمير عاطف، أو قائد ثورة الـ«سيت كوم»، كما وصفته الصحافة المصرية، قررت جذب الفضائيات عبر الرهان على مشاركة أكبر قدر ممكن من نجوم الصف الأول، كضيوف شرف في الحلقات.
مسلسل «العيادة» حرص على استضافة أسماء بارزة. وكانت البداية مع أحمد عز الذي أدى دور مزين شعر نسائي في منطقة شعبية. ومساء السبت الماضي، دخل هاني رمزي الاستوديو نفسه ليؤدي دور ملياردير عصامي أراد مكافأة الطبيبة البطلة على وقوفها إلى جانبه أيام الفقر، قبل أن يكتشف أنها كانت تقود حملات السخرية منه وسط الطلاب. وبين رمزي وعزّ حضر أحمد زاهر الذي يؤدي في العيادة دور شاب مدلل أصابه الملل، فيقنعه الطبيب النفسي (خالد سرحان) بارتداء ملابس رثّة، واختبار العيش لمدة يوم واحد مع أولاد الشوارع.
وكما بات معروفاً، يدور مسلسل «العيادة» حول ثلاثة أطباء، هم: بسمة وخالد سرحان وإدوارد والممرض محمد شرف. وتصور جميع الأحداث والمفارقات التي يعيشها الأطباء يومياً داخل عيادة واحدة. وكانت العلاقات القوية لمنتج المسلسل ومخرجه، عمرو عرفة وعمرو قورة، قد سهلت كثيراً عملية استقطاب ضيوف الشرف. وإلى جانب رمزي وعزّ وزاهر، من المقرر أن يشارك في الحلقات أيضاً كل من عزت أبو عوف وحسن حسني ورامز جلال وأحمد السقا» وشريف منير وعايدة عبد العزيز، أي إن ثلث حلقات الجزء الأول على الأقل ستتميز بمشاركة نجوم معروفين.
على الطريق نفسه، سار «راجل وست ستات». وفي جزئه الجديد، تظهر ميرفت أمين بشخصيتها الحقيقية، كما حدث في النسخة الأولى مع كل من ماجد المهندس وبهاء سلطان. كذلك ستطل في أسماء أخرى، بينها: هنا شيحة، وماجد الكدواني، ورانيا يوسف، وراندا البحيري، ومعتزة عبد الصبور، وخالد الغندور، ومفيد عاشور، ومحمد أبو الحسن، وفتوح أحمد، وسعيد طرابيك وشريف حمدي وغسان مطر. غير أنه يصعب تحديد موعد ظهور كل ضيف، لأنهم سيتوزعون على ثلاثة أجزاء، أولها سيعرض في رمضان المقبل، وهو الجزء الثالث. أما الرابع والخامس فلم يحدد موعد إطلاقهما بعد، علماً بأن الفنانين أحمد راتب ومحمود مسعود شاركا أخيراً في حلقتين من الجزء الخامس.
أما «تامر وشوقية» الذي صمد أمام إمكان انهياره إثر مغادرة هيثم دبور (الممثل أحمد مكي) العمل، إذ عوّض المخرج غيابه عبر ظهور أخ غير شقيق لتامر (أحمد الفيشاوي). كما نجح فريق العمل في إقناع نجمي السينما كريم عبد العزيز وأحمد السقا في الظهور معاً في حلقة واحدة. وانتهت المخرجة تغريد العصفوري أخيراً من تصوير الجزء الثالث، وهو من بطولة أحمد الفيشاوي ومي كساب وإنجي وجدان ورجاء الجداوي.

smileyface
08-08-2008, 01:22 AM
تراهن قناة «الجديد» خلال شهر رمضان على جذب المشاهد عبر تقديم تولفية منوعة تجمع الدراما المصرية والسورية، وبرامج الألعاب والكوميديا. وتقدم المحطة مسلسل «أسمهان» مع سلاف فواخرجي. وهناك أيضاً العمل التاريخي السوري «أبو جعفر المنصور» مع عباس النوري، والعملين الاجتماعيين «ليل ورجال» مع باسم ياخور وفراس إبراهيم (يرصد ظاهرة انتشار المشعوذين)، و«رياح الخماسين» مع سلمى المصري وأسعد فضة (يروي حكاية معتقل سياسي). ومن القاهرة، تطل ميرفت أمين مع «كلمة حق»، إضافة إلى قصة زوجين مع كوميديا «عباس وإيناس»

الاخبار (http://www.al-akhbar.com/ar/node/84782)

smileyface
08-08-2008, 01:34 AM
كواليس رمضان... ليست للنشر!

http://www.al-akhbar.com/files/images/20_20080808_pic1.full.jpg



من «الدالي - الجزء الثاني» الذي سيعرض على «المستقبل»محمد عبد الرحمن



فيما بدأ العدّ العكسي لانطلاق موسم رمضان 2008، يفرض المنتجون والممثلون المصريون حصاراً غير مسبوق على المسلسلات، مانعين المصورين والصحافيين من دخول البلاتوهات. وفيما يخشى هؤلاء أن «تحرق» الصحف والمجلات أحداث أعمالهم، راح بعض المنتجين يطلق تصريحات غير صحيحة عن تفاصيل مسلسلاتهم! كذلك يخاف المنتجون أن تصل مشاكل التصوير وخلافات فريق العمل، إلى صفحات الجرائد. ما قد يعطي انطباعاً سلبياً عن العمل، ويدفع بالفضائيات إلى التردد في شرائه.
حتى بالنسبة إلى النجوم، يفضل بعضهم مثل يحيى الفخراني ويسرا الاحتفاظ ببعض المفاجآت إلى النهاية. لذا، لم يكن غريباً أن يطلب الفخراني من الشركة المنتجة «كينج توت» الحدّ من نشر صور جديدة له، بعدما اهتمت الصحف المصرية والعربية باللوك الذي يظهر فيه في «شرف فتح الباب». من هنا، شددّ الفخراني على عدم دخول أي كاميرات صحافية إلى مواقع التصوير في القاهرة، بعدما ظل مرتاحاً من ذلك لمدة شهر كامل، نفذ خلاله بعض المشاهد في مرسى مطروح والإسكندرية حيث تسهل السيطرة على العدد القليل من الصحافيين.
السريّة أيضاً يشترطها المنتج محمد فوزي، الذي يفرض تقنيناًً كبيراً على صور مسلسل «ناصر». وهو بذلك يوفّر جواً هادئاً للمخرج باسل الخطيب والفنان مجدي كامل، حتى ينجزا عملهما في الوقت المحدد. وفيما لم يعلن فوزي حتى الآن أسماء القنوات التي اشترت حقوق العرض، ينتهج الأسلوب نفسه مع الجزء الثاني من «الدالي». وبعدما أقام احتفالية كبرى قبيل إطلاق تصوير الموسم الأول، قدَّم خلالها الوجوه الجديدة التي شاركت نور الشريف بطولة الحلقات، ما زالت صور الجزء الثاني ممنوعة من النشر. كذلك بالنسبة إلى تطوارت القصة، ما عدا التصريحات المقتضبة للمؤلف وليد يوسف الذي كشف عن مضمون بعض الحلقات الجزء الثاني، وأعلن بدء كتابته للجزء الثالث حالياً.
أما المنتج أحمد الجابري، وبعدما شرّع الباب واسعاً خلال الشهر الأول من تصوير «نسيم الروح»، عاد وأغلق باب البلاتوهات حتى يتمكن المخرج سمير سيف من إنجاز العمل الذي سيعرض حتى الآن على شاشتي «الحياة» والتلفزيون المصري. وهو ما فعله أيضاً المخرج جمال عبد الحميد الذي توقف عن استقبال القنوات التلفزيونية في الأسابيع الأخيرة من تنفيذ مسلسل «هيما» مع أحمد رزق وعبلة كامل وحسن حسني.


يسرا وعين الحسود http://www.al-akhbar.com/files/images/20_20080808_pic2.jpgفجأة، بدأت يسرا بتصوير مسلسل «في أيد أمينة» مع المخرج محمد عزيزية، بعدما كانت الصحف تشير إلى احتمال غيابها عن رمضان 2008. وتردد أن يسرا طلبت من الشركة المنتجة عدم إعلان بدء التصوير، خوفاً من الحسد! وخصوصاً أن مشروعي «السفينة تاج» و«خاص جداً» توقفا، وبات خروجها من سباق رمضان شبه مؤكد. وهكذا، عادت إلى سيناريو مسلسل «موجة عبير» الجاهز منذ عامين، فجرى تغيير الاسم وانطلق التصوير بشرط عدم إعلان الخبر، إلا بعد دوران الكاميرا. ومع ذلك، لم تفلح السرية في منع تسريب أخبار عن خلافات بين يسرا والمخرج عزيزية من جهة، وبينها وبين زميلاتها من جهة أخرى
المصدر (http://www.al-akhbar.com/ar/node/85418)

smileyface
08-08-2008, 11:25 PM
رمضان على شاشة "المؤسسة اللبنانية للإرسال"
مسلسلات درامية اجتماعية ووطنية وبرامج تسلية والسيرة النبوية في 30 حلقة

http://www.annahar.com/media/images/daleel_pix/d810-32.jpg "ورود ممزقة"

http://www.annahar.com/media/images/daleel_pix/d810-33.jpg

http://www.annahar.com/media/images/daleel_pix/d810-34.jpg
"قمر بني هاشم" "قصة الأمس"
لمناسبة شهر رمضان الكريم تعرض "المؤسسة اللبنانية للإرسال" سلسلة من البرامج والمسلسلات الجديدة ضمن شبكة برامجها لهذا الشهر الفضيل، تجمع فيها بين الدراما الإجتماعية والوطنية والمسلسل التاريخي من دون أن تهمل التسلية والترفيه، في إنتاجات متنوعة من مصر والكويت ولبنان وسوريا. وسيعلن لاحقا عن مواعيد عرضها. من أهم هذه البرامج:

"قصة الأمس"

يقرر المهندس أحمد الشيخ (مصطفى فهمي) السفر الى الكويت مع أسرته المكونة من زوجته زهرة أبو بكر(إلهام شاهين) الموظفة في وزارة الخارجية وولديه مي ووليد، بحثاً عن فرص عمل أفضل وتمضي هناك 13 عاماً. بعدها تعود الزوجة مع ولديها الى القاهرة من أجل أن يستكملا دراستهما، ويبقى الزوج في الكويت. ويؤدي شعور الزوج بالوحدة والغربة الى توثيق علاقته بميرفت الأرملة وصديقة الأسرة التي لا يلبث أن يقع في حبّها ويتزوّجها. تعلم الزوجة بالأمر فتطلب الطلاق وتعود لعملها في الخارجية متخلية عن رعاية ولديها. وتلتقي رأفت زميلها في العمل الذي يساعدها كي يتمّ ترشيحها ملحقة دبلوماسيّة في احدى السفارات المصرية في اوروبا، ثم يعرض عليها الزواج. وذات يوم، تتبلغ زهرة أن ابنها الوحيد وليد تعرض لحادث مروع نتيجة تعاطيه المخدرات، فتقرّر العودة لرعاية ولديها.
هذا المسلسل هو إنتاج مصري - كويتي مشترك يتم للمرة الأولى، بموازنة بلغت 14 مليون جنيه، كتبه محمد جلال عبدالقوي وأخرجه انعام محمد علي، ويؤدي بطولته كل من: إلهام شاهين – مصطفى فهمي - ميرنا وليد – أحمد خليل – أحمد عبدالوارث – نبيل نور الدين - كريم كوجاك – الممثل السعودي عبدالعزيز الشمري- الممثل الكويتي عبدالإمام عبدالله.
الموسيقى التصويرية للمقدمة والنهاية: خالد جودة. كلمات الشاعر أحمد فؤاد نجم.
إنتاج مدينة الإنتاج الإعلامي.

"الحوت"

قصة اجتماعية شعبية تدور حوادثها في البيئة الساحلية السورية على خلفية سياسية يظهر فيها موقف الشعب السوري من محاولات فرنسا فرض احتلالها على البلاد بعد خروج القوات العثمانية. فتقوم مجموعة من الثوار بتنظيم صفوفها لمنع فرنسا من تحقيق طموحاتها الإستعمارية.
وفي إطار هذه الأوضاع المتوترة، يبرز حضور إحدى الشخصيات الوصولية والمستبدة التي تعمل على استغلال طيبة الناس للسيطرة عليهم وبالتالي التحوّل إلى طاغية لا يهمه إلا مصلحته الخاصة، من دون أي اعتبار للقيم الأخلاقية والإنسانية تحت شعار: "الغاية تبرر الوسيلة".
كتب القصة والسيناريو والحوار كمال مرّة، وأخرجه رضوان شاهين، ويؤدي بطولته كل من: بسام كوسا – سلوم حداد – خالد تاجا – منى واصف – نجاح سفكوني ، ونخبة من الممثلين.
إنتاج شركة العاج للإنتاج والتوزيع الفني.


"ورود ممزقة"

ما الذي يدفع أسامة فضول إلى قتل صديق عمره كمال رعد؟ وكيف يتزوج بعدها من أرملة كمال؟ وكيف تنشأ على خط آخر علاقة حب بين وسيم ناصر وياسمين الفتاة المحافظة التي تفاجأ بحملها من وسيم وتتطور الحوادث لتبلغ ذروتها في حادث أليم؟
مسلسل يستعرض جوانب من الحياة بحلوها ومرها، ويتطرق الى حالات الحيرة والصراع والتمزق التي يعيشها الشباب. كتب القصة والسيناريو والحوار طوني جورج شمعون وأنتجه وأخرجه إيلي سمير معلوف، ويلعب بطولته كل من: فادي ابرهيم - علي الخليل - باسم مغنية - نهلا داوود - غبريال بو راشد- فيفيان أنطونيوس - مازن معضّم - مجدي مشموشي - يوسف الخال- خالد السيد - أنطوان الحجل - هند باز - روزي الخولي – وغيرهم من الوجوه المعروفة.

"قمر بني هاشم"

يروي المسلسل سيرة النبي محمد منذ مولده حتى وفاته، ابتداء من «عام الفيل» وانتهاء بفتح مكة وخطبة الوداع ووفاة الرسول، في ثلاثين حلقة كتبها الدكتور محمود عبدالكريم، كما كتب لها السيناريو أيضا، وتولى مراجعتها التاريخية واللغوية رئيس قسم الدراسات الإسلامية في جامعة الخرطوم الدكتور محمد مصطفى صالح.
استغرق تصوير المسلسل نحو 100 يوم في ريف دمشق حيث استحدثت ديكورات خاصة لمدينة مكة المكرّمة مع 40 منزلا" لتعادل مساحة مكة كاملة تقريبًا في ذلك العصر. وفي مناطق متعددة في سوريا تجمع بين البحر والغابات والصحراء كاللاذقية وتدمر.
والمسلسل هو من أضخم الإنتاجات الدرامية لهذه السنة، إذ بلغت موازنته نحو مليون ونصف مليون دولار، ويشترك فيه عدد كبير من نجوم الدراما العربية (نحو 210 ممثلين) أبرزهم: رشيد عساف، أسعد فضة، باسم ياخور، زهير رمضان، جيني إسبر، نجاح سفكوني، وسحر فوزي من سوريا، وعاكف نجم، عبدالكريم القواسمة ومحمد العبادي من الأردن، وعمار شلق، محمود سعيد وجهاد الأندري من لبنان، ومحمد مكي وياسر عبداللطيف من السودان. أخرج المسلسل محمد الشيخ نجيب، وتولى الإشراف العام عليه نجدت أنزور. ديكور موفق السيّد.

"دمى قراطية"

"دمى قراطية" برنامج يومي انتقادي سياسي ساخر يقوم على فكرة الدمى المتحركة التي تجسد أبرز المسؤولين السياسيين اللبنانيين الذين يتناولهم البرنامج بالنقد الكاريكاتوري.
البرنامج من إعداد شربل خليل وكتابته وإنتاجه.
إخراج باميلا جرجي.

"راجل و6 ستات"

تعود هذه الكوميديا في موسم ثالث بعدما حققت النجاح في الموسمين الأولين.
تأليف عمرو سمير عاطف وفريق من كتّاب السيناريو
إخراج أسد فولادكار.

(http://www.annahar.com/content.php?priority=3&table=daleel&type=10-11&day=Fri#top)النهار (http://www.annahar.com/content.php?priority=3&table=daleel&type=10-11&day=Fri)

smileyface
12-08-2008, 11:10 AM
كيف تعيش شاشاتنا المحلية شهر رمضان؟ (١)

»الجديد« تستريح من السياسة وتفتح أبوابها للدراما
http://www.assafir.com/Photos/Photos12-08-2008/124615-1.JPG الوزان متحدثة لـ»السفير« (بلال قبلان)





زينة برجاوي http://www.assafir.com/Images/btn_Send.gif
(javascript://)

يبدو ان القرار الأكثر جرأة خلال شهر رمضان سيكون من نصيب قناة »الجديد« هذه السنة. وصِفة »الأكثر جرأة« لا تتعلق باختيار المسلسلات أو البرامج، بل لأن القناة سوف »تلغي« السياسة لمدة شهر من الزمن على ان تقتصر على نشرتها الاخبارية. تحسم مديرة البرامج في محطة »الجديد« تانيا الوزان لـ»السفير« النقطة هذه: »تلفزيون »الجديد« سيلغي السياسة في شهر رمضان، ويستبدلها بمسلسلات من وحي المناسبة«.
إذا لن نشاهد خلال شهر رمضان برامج سياسة حوارية اعتدناها على القناة كـ»الأسبوع في ساعة« و»في الممنوع« والفقرة الصباحية السياسية وغيرها. فالشهر الكريم سيكون بمثابة »استراحة عطلة« على ما تقول الوزان: »الناس ملّت السياسة ونريد أن نغيّر الأجواء ونُفرح المشاهدين قدر الإمكان«. مشيرة إلى أن شهر رمضان الحالي »سيكون الأقوى منذ انطلاقة المحطة، واختصاصنا سيكون المسلسلات السورية والمصرية«.
وبالفعل، يعكس اختيار القناة رغبة قوية بالمنافسة، مع شرائها حق بث المسلسل السوري »أسمهان« الذي ترى الوزان أنه سيكون الأقوى على شاشة »الجديد«، وتوقعت له نجاحاً يوازي النجاح الذي حققه المسلسل المصري »الملك فاروق« العام الفائت.
المسلسل السوري الثاني سيحمل عنوان »أبو جعــفر المنصور« وهو من أوائل مؤسسي الدولة العـباسية وأبرزهم، وكان المسـلسل قد صُـوّر في سوريا، لبنان والاردن. تتوقف الوزان عند المسلسل السوري الاجـتماعي الثالث »ليل ورجال«، الذي يتحدث عن ظاهرة لجوء الناس إلى المشعوذين لحل مشاكلهم فتشير الى ان إدارة التلـفزيون ترددت كثيرا قبل شراء هذا الانتاج: »ترددنا كثيراً قبل اتخاذ القرار الذي اعتبره جريئاً، فنحن المحطة الوحيدة التي تعرض مسلسلا مماثلا يتناول إشكالية المشعوذين«. ويقوم ببطولة المسلسل فراس ابراهيم ونخبة من نجوم الدراما السورية. ويعود الممثل عباس النوري الذي عرف بـ»أبو عصام« في »باب الحارة« الى الشاشة من خلال مسلسل »رياح الخماسين« الذي يعرض مشكلة اجتماعية يعيشها »فريد« بعد قضائه خمسة عشر عاماً من عمره في السجن كمعتقل سياسي.
وبالنسبة إلى الدراما المصرية، تشرح الوزان ان القناة اختارت شراء العرض الحصري المحلي للمسلسل الاجتماعي »كلمة حق«، وهو دراما معاصرة من بطـولة الممثلة ميرفت أمين تناقش قضية الإنسان الذي يقع تحت سطوة القهر، ما يدفع به إلى الخروج عن المبادئ الإنسانية نتيجة الإحباط. إضافة إلى ذلك تقول الوزان »اشترت القناة حصريا، على صعيد العالم العربي وليس لبنان فقط، المسلسل المصري الكوميدي »عباس وإيناس«، الذي يتناول السنة الأولى من الزواج التي تكون مليئة بالمشاكل والمشاحنات بسبب الغيرة في بعض الأحيان، والعواطف والرومانسيات في أكثر الأوقات«. هكذا يصبح لافتاً غياب الدراما اللبنانية عن اختيارات المحطة في ظل باقة المسلسلات.
ورداً على سؤال حول زحمة المسلسلات على شاشة »الجديد« في ظل المنافسة مع المحطات الأخرى، تجيب الوزان: »لا أعتبر أننا أكثرنا من المسلسلات، لأننا اعتمدنا نوعية مميزة ترضي ذوق المشاهد، بالطبع هناك منافسة قوية مع المحطات الأخرى على الصعيد اللبناني. ولكن هناك تنسيقا بيننا عبر المنتج كي لا يحصل هناك تضارب في التوقيت«
السفير (http://www.assafir.com/Article.aspx?EditionId=1013&articleId=1246&ChannelId=23077&Author=%D8%B2%D9%8A%D9%86%D8%A9%20%D8%A8%D8%B1%D8% AC%D8%A7%D9%88%D9%8A)

smileyface
13-08-2008, 03:39 PM
كيف تعيش شاشاتنا المحلية شهر رمضان؟ (٢)

»أن.بي.أن« تنافس جدياً للمرة الأولى
http://www.assafir.com/Photos/Photos13-08-2008/133117-1.JPG قاسم سويد (علي علوش)





زينة برجاوي http://www.assafir.com/Images/btn_Send.gif
(javascript://)

في خضم سعيها لإيجاد مــوقع خــاص بها على خارطة القنوات التــلفزيونية المحــلية، وبعد قرارها بالتحول من قنــاة إخبارية إلى أخرى منوّعة، تبدو »أن بي أن« متأهبة هذا العام لشهر رمضان، إذ تدرك أن البرمجة المتميزة قد تضمن لها موقعاً بين القنوات المحلية الأخرى، لم تنجح بتكريسه بعد برغم تغييرها »هويتها« أكثر من مرة.
يضع رئيس مجلس إدارة القناة قاسم سويد هذا التحول في إطار »المرة الأولى التي تدخل فيها القناة عالم التنافس الجدّي«، معلناً عن تغيرات في الشكل والمضمون ستشهدها القناة »كتكملة لخطة بدأت مع التحول لقناة منوعة، إذ لم تعد برامج المحطة ثقافية أو حوارية فقط، بل أضفنا برامج جديدة وأبرزها الكوميديا والدراما اللبنانية، والشهر الكريم سيكون حافزا أساسيا لاستكمال الخطة التي كانت القناة قد أطلقتها منذ سنتين، ومنعتنا الظروف الأمنية والسياسية من تنفيذها«.
يضيف سويد أنه بعد شهر رمضان سيُعاد النظر بعدد من البرامــج من دون أن يسميها. وفي خطوة يبدو أن أكــثر من قنــاة محــلية قررت تبنيها، أعلن سويد عن تجميد البرامج السياسية المسائية، على أن تعود بعد رمضان، فيما تستمر البرامج السياسية الصباحية كالمعتاد.
بانت معالم المنافسة المبكرة في الحملة الإعلانية التي نفذتها القناة، عبر لوحات إعلانية انتشرت في شوارع بيروت ترويجاً لمسلسل »ناصر« عن حياة الرئيس الراحل جمال عبد الناصر. فلماذا اختيار مسلسل عن هذه الشخصية بالتحديد؟ يجيب سويد انه ليس هناك أي رسالة سياسية وراء الاختيار، لكن »الجمهور العربي متعطش إلى زعيم عربي موحِّد للأمة العربية في ظل التفكك الحاصل. هدفنا لا يقتصر على عرض نبذة عن حياة عبد الناصر بقدر ما هو إعادة ذكرى هذا الزعيم الى أذهان المشاهدين«.
عند استعراض خيارات القناة، يبدو واضحاً التركيز على مسلسلات تتناول شخصيات قيادية. فمسلسل »ظل المحارب« الذي ستعرضه القناة أيضاً، هو إنتاج عربي ضخم يشارك في بطولته نخبة من النجوم المصريين والسوريين. وفيما يقول سويد إن المسلسل »يشبه واقعنا بين حاكم ومعارضة« من دون أن يستفيض بالشرح، يعرّف موقع الكتروني عن المسلسل بأنه »يرصد أحداث دولة »كربستان« الافتراضية الغنية بالنفط، والتي يطغى حكامها على شعبها ويضيّقوا على الحريات العامة والخاصة، بينما بلدهم مستباح من قبل الدول الكبرى التي تتدخل وتسعى للسيطرة على مواردهم وخيراتهم، فيصبح الوطن عرضة للإرهاب«. يشيد سويد بالتصوير السينمائي في المسلسل معتبراً انه »الأول في العالم العربي الذي يتضمن مشاهد عسكرية ضخمة وحركة«.
وفي مجال الكوميديا، اشترت القناة المسلسل السوري الساخر »أيام الولدنة«، من بطولة الممثل دريد لحام.
في إطار المنافسة، يلفت سويد إلى انه دُرس توقيت عرض المحطات الأخرى لمسلسلاتها: »لا نخشى وضع »ناصر« و»ظل المحارب« في وجه مسلسلات ضخمة على المحطات الأخرى«.
السفير (http://www.assafir.com/Article.aspx?EditionId=1014&articleId=1331&ChannelId=23101&Author=%D8%B2%D9%8A%D9%86%D8%A9%20%D8%A8%D8%B1%D8% AC%D8%A7%D9%88%D9%8A)

smileyface
13-08-2008, 05:21 PM
فرفش ينفرد بصور مسلسل الفخراني شرف فتح الباب!!! فرفش-خاص
القاهرة اشرف المصري
خص المنتج عصام شعبان فرفش بالصور والتصريح عن فكرة المسلسل المنتظر عرضه في رمضان المقبل باذن الله. وقد أكد منتج المسلسل انه يدور حول الصراع بين التمسك بالمبادئ والقيم، وسيطرة المال على الجوانب الانسانية.

http://media.farfesh.com/b08813120555.jpg يحيى الفخراني: موظف بسيط باحدى شركات القطاع العام ببورسعيد المسلسل التلفزيوني الجديد "شرف فتح الباب" من تأليف محمد جلال عبدالقوي، وبطولة: يحيى الفخراني وهالة فاخر ومحمد لطفي وأحمد خليل وشعبان حسنين وبثينة رشوان وأحمد عبدالوارث والفنانة الشابة هبة حسن، واخراج السورية رشا شربتجي.
يجسد الفنان يحيى الفخراني شخصية "شرف فتح الباب" موظف بسيط باحدى شركات القطاع العام ببورسعيد، وهو انسان صاحب مبادئ يرفض التخلى عنها مهما كانت الظروف، ويحاول أحد زملائه في العمل توريطه في احدى الصفقات المشبوهة لكنه يرفض ويهدد بكشف أمره، ما يضطر رؤساءه لتدبير مكيدة له تكون سببا في دخوله السجن.
أما الفنانة هالة فاخر فتجسد شخصية "سعاد" زوجة شرف فتح الباب، وهي موظفة في مديرية الزراعة، وعندما يتعرض زوجها لأزمة كبيرة تتفرغ لمساعدته على اثبات براءته، ورغم ذلك تعيش في حيرة مستمرة فهل زوجها بريء أم مذنب.
ويلعب الفنان محمد لطفي دور "خردة" وهو شاب يلعب بالبيضة والحجر، ويمتلك ورشة لتصنيع خزانات المياه وعندما يعلم بقضية الرشوة التي اتهم فيها جاره يتقرب اليه وأسرته من أجل معرفة مكان الفلوس ليسرقها ويهرب خارج مصر. الفنانة بثينة رشوان تجسد شخصية "مديحة"، وهي محامية ملتزمة تدافع عن الحق وتعمل في الشؤون القانونية بالشركة التي يعمل بها شرف فتح الباب، وعندما تلتقي به أثناء التحقيق معه تشعر بأنه مظلوم وتقرر الدفاع عنه ومساعدته عن طريق امداده بالمستندات التي تثبت براءته، ما يعرضها لمخاطر كثيرة.
ويجسد الفنان أحمد خليل شخصية "العيسوي" رئيس مجلس ادارة الشركة التي يعمل فيها يحيى الفخراني، والذي يدبر له مكيدة تدخله السجن بسبب رفضه للرشوة والتهديد بكشف الصفقات المشبوهة. الفنان أحمد عبدالوارث يجسد شخصية الدكتور مقبل، طبيب السجن الذي يتعاطف مع شرف فتح الباب، ويحاول مساعدته في وصول صوته الى المسؤولين في وزارة الداخلية. واضاف المنتج عصام شعبان ان المسلسل يطرح فكرة الظلم والقهر اللذين يتعرض لهما الانسان ويكونان سببا في تغيير سلوكه الى العدوان وحب الشر، كما يناقش أحد أشكال الفساد في بعض المصالح الحكومية، وقد تم تصوير ما يقرب من «8ساعات من الأحداث التي تصل الى "33" حلقة، وتبلغ ميزانية المسلسل "20"مليون جنيه.
farfesh (http://www.farfesh.com/display.x?cid=19&sid=31&id=25343)


من المسلسل

smileyface
14-08-2008, 01:32 PM
كيف تعيش شاشاتنا المحلية شهر رمضان؟ (٣)

»المستقبل« تعيد الدراما اللبنانية إلى الواجهة
http://www.assafir.com/Photos/Photos14-08-2008/142617.1.jpg جومانة فهمي (علي لمع)





زينة برجاوي http://www.assafir.com/Images/btn_Send.gif
(javascript://)

تستهل مديرة البرامج في تلفزيون »المستقبل« جومانة فهمي الحديث مع »السفير« لتبرز ما اسمته »التركيبة الخاصة« التي اعتمدتها المحطة خلال شهر رمضان، أي تلك المكوّنة من أعمال درامية، اجتماعية وكوميدية تتنوع بين الانتاجات المصرية والخليجية واللبنانية.
أما الجديد الذي تحمله شاشة »المستقبل« لهذا العام، فهو تسليط الضوء على الدراما اللبنانية، وذلك من خلال مسلسل »مجنون ليلى« (بطولة الممثلين يورغو شلهوب وريتا برصونا) الذي يحيي قصة الحب الشهيرة التي جمعت بين قيس بن الملوح وليلى العامرية في العصر الأموي. ولماذا الدراما اللبنانية تزامنا مع الدراما المصرية؟ تجيب فهمي: »يصبّ هدفنا في تشجيع الوجوه اللبنانية، نريد ان تستعيد الدراما اللبنانية مكانها بعدما تراجعت في السنوات الاخيرة. فليتعرف العالم العربي على موهبة نجومنا أيضاً«. ومع ان تشجيع الدراما اللبنانية لا يمكن ان يكون عبر مسلسل واحد فقط، لكن الأكيد ان الخطوة هذه تذهب باتجاه صحيح يصب في مصلحة الدراما اللبنانية.
إلى جانب المسلسل اللبناني، تشير فهمي إلى باقة من المسلسلات من المتوقع ان تشكل ثقلاً جماهيرياً مثل »شرف فتح الباب« (بطولة يحيى فخراني)، و»هيما« (بطولة عبلة كامل)، والجزء الثاني من »الدالي« (بطولة نور الشريف). واللافت أن »المؤسسة اللبنانية للارسال« كانت قد عرضت الجزء الاول من »الدالي«، فلماذا يعرض الجزء الثاني على »المستقبل«؟ تؤكد فهمي أن إدارة المحطة سعت بجهد لشراء هذا النتاج، »لقد حاربنا للحصول عليه خصوصاً بعد النجاح الذي حققه الجزء الأول«. فهل اندفاع المحطة يعود الى تشبيه البعض شخصية سعد الدالي بشخصية الرئيس الشهيد رفيق الحريري، تجيب فهمي: »أن سعد الدالي يجسد شخصية حقيقية عاشت في مصر وليس له أي علاقة بالرئيس الشهيد، اشترينا المسلسل لان بطله هو نور الشريف«.
بدوره، يعود المسلسل الخليجي »لهوب« (على »المستقبل الفضائية« فقط)، الذي كتبه أحمد جوهر وأخرجه البيلي أحمد، إلى أواخر أربعينيات القرن الماضي حيث يعكس أبطاله الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية للمجتمع الخليجي آنذاك.
السفير (http://www.assafir.com/Article.aspx?EditionId=1015&articleId=1426&ChannelId=23125&Author=%D8%B2%D9%8A%D9%86%D8%A9%20%D8%A8%D8%B1%D8% AC%D8%A7%D9%88%D9%8A)

hgfpe
18-08-2008, 12:15 PM
شششششششششششششككككررررررررررررااااااااااا:)

smileyface
18-08-2008, 12:20 PM
شششششششششششششككككررررررررررررااااااااااا:)

اهلا وسهلا فيك وشكرا الك
بس يا ريت بتكبس على كبسة الشكرا :please:

ابو حيدر
24-08-2008, 05:44 PM
بلغت تكلفة انتاجه مليار تومان ايراني ..
في سابقة هي الاولى في تاريخ الأعمال التلفزيونية الايرانية
(يوسف الصديق) أضخم انتاج ايراني منذ انتصار الجمهورية وإلى الآن


سلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. ويعطيكم ربي العافية ..
ابارك لكم قرب حلول شهر رمضان المبارك .. أعاده الله علينا وعليكم باليمن والبركة ..


في هذا الشهر الكريم لاننكر ابداً بأن الأعمال التلفزيونية تحتل جزء كبير من اهتمامنا .. ولذا فإننا نحاول ان نستفيد من التلفاز فيما لايضيع علينا بركات وخيرات هذا الشهر الكريم الذي تعد ايامه ولياليه من افضل الأيام والليالي .. وتعتبر دقائقه وثوانيه من افضل الساعات واللحظات .. ولذا تقوم بعض الفضائيات الموالية لأهل البيت عليهم السلام بانتهاز هذه الفرصة لجذب مشاهديها إليها عبر عرض الأعمال الهادفة والجديدة والمميزة جداً ..


من هنا جاء اعداد أضخم عمل تلفزيوني من إنتاج واخراج الجمهورية الاسلامية الايرانية التي
عودتنا دائما على كل جديد ومتميز وحفظاً للمقدسات وصونها كما شهدنا ذلك قولا وفعلا في اعمال
تلفززيونية سابقة من قبيل مسلسل الامام علي ومسلسل الامام الرضا والمسلسل المتميز جدا مريم
العذارء ..


لذا يطيب لي أن ازف لكم هذا الخبر الرائع حيث تم الانتهاء مؤخراً من تنفيذ ودبلجة مسلسل (يوسف الصديق) والذي يتناول بشكل ابداعي واحترافي السيرة العطرة لنبي الله يوسف عليه السلام ، ويتعرض لأهم الأحداث والمواقف التاريخية التي مر بها نبينا الكريم ، وذلك بالاعتماد على نخبة متميزة من الممثلين الايرانيين المبدعين ، وقد شكل هذا المسلسل اول سابقة تاريخية في كل الاعمال التي انتجتها الجمهوية الاسلامية منذ انتصار الثورة وإلى الآن حيث جاوزت تكاليف انتاج هذا المسلسل المليار تومان ايراني .. وسيتم عرض المسلسل باللغة العربية حصرياً في قناة الكوثر الفضائية ..

smileyface
27-08-2008, 08:32 PM
لبنان يدخل حرب الدراما بـ«ورود ممزقّة»

تعرضه LBC في وقت الذروة
http://www.al-akhbar.com/files/images/p20_20080827_pic1.full.jpg



علي الخليل، وفادي إبراهيم، وباسم مغنية، وفيفيان أنطونيوس، وحشد من الممثلين اللبنانيين، يطلّون يومياً في رمضان عبر مسلسل تشويقي مليء بـ«الأكشن» والمطاردات... والمخرج إيلي معلوف يعوّل على الإنتاج الضخم، لمنافسة القاهرة ودمشق
باسم الحكيم
LBC تراهن مجدداً على الدراما اللبنانيّة، وها هي تقدم في رمضان «ورود ممزقة» للكاتب طوني شمعون. لم تكن المحطة اللبنانية تفكّر يوماً بمسألة عرض المسلسل المحلي في رمضان، لأنها تدرك أن كلفة إنتاج هذه الدراما لا تقارن بالميزانيات المرصودة للأعمال العربية الأخرى. لكن المحطة التي ساهمت في إخراج الدراما اللبنانيّة من كبوتها في التسعينيات، ولم تتوقف عن عرضها إلاّ في المواسم الرمضانيّة، قرّرت قبل أعوام أن «تجرّب» اللبناني مع نص لكلوديا مرشليان وإخراج إيلي ف. حبيب، ضمن الحلقات البوليسيّة الكوميديّة «عمول كونترول». إلا أن العمل لم يجد نسبة مشاهدة عالية بسبب عرضه قبل موعد الإفطار. وفي العام الماضي، أعطت LBC فرصة ثانية للبناني مع «حواء في التاريخ». غير أن السلسلة التي كتبتها مرشليان وأخرجها السوري محمد زهير رجب، لم تحقق النجاح المنتظر أيضاً، بسبب عوامل عدّة، لعلّ أبرزها ضعف الإنتاج وبطء الإيقاع.
في رمضان 2008، ستنقلب الآية: فبرمجة المسلسل اللبناني ستكون في الصدارة. في التاسعة مساءً، سيحين الموعد لتقديم الدراما الاجتماعيّة التشويقيّة المعاصرة «ورود ممزقة» (إنتاح «فونيكس بيكتشر إنترناشونال») التي تضم حشداً من الممثلين، بينهم: علي الخليل، وفادي إبراهيم، وباسم مغنية، ويوسف الخال، وفيفيان أنطونيوس، وهند باز، ومازن معضم، وغبريال بو راشد، وخالد السيّد، وروزي الخولي، وتينا جرّوس، وماغي بو غصن... تدور أحداث العمل المتشابكة جداً، حول أسامة فضول (الخليل) الذي يخطط للحصول على ثروة صديقه كمال (توفيق توفيق) وزوجته (نهلا داوود)، فيطلق عليه الرصاص في إحدى سهرات القمار، ويُتَّهم مرافق كمال الشخصي (آلان الزغبي) بالجريمة، بعدما يفرّ إلى جهة مجهولة. غير أن القدر سيكتب عمراً جديداً لمرافق كمال الثاني نجيب (خالد السيّد)... في هذا الوقت، سيكلّف أسامة فضول أحد موظفيه (فادي إبراهيم) بالتخلص من نجيب وزوجته، فيوهمه بأنه نفّذ المهمة، بينما يؤمّن لهما مسكناً لائقاً. كما يعهد إليهما تربية ابن أسامة فضول. وبموازاة هذا الخط الدرامي، تبرز ياسمين (أبي راشد) التي تغرم بشاب متهوّر (مشموشي)، يستغلها فتحمل منه. ثم يقرّر التخلص منها مع جنينها. وتتلاحق الأحداث في أجواء تشويقيّة بعد مرور عشرين عاماً على الجريمة الأولى، لتتّخذ القصة منحى مختلفاً ويعيد التاريخ نفسه، فيتفوق ابن القاتل (معضّم) على والده في رحلة الشر والإجرام.
على خطى الدراما الأميركيّة، قرّر المخرج إيلي معلوف أن يستهل كل حلقة قبل الـ«جنيريك»، بمقاطع تلخّص الأحداث الرئيسيّة من الحلقات السابقة، «وهذه كلفة إضافيّة على عملي الذي لم أبخل عليه، ليخرج منافساً الدراما المصريّة والسوريّة». ويذهب أبعد من ذلك، ليؤكد أن عمله سيتفوّق على الأعمال المصريّة والسوريّة، لأننا بذلنا وقتاً طويلاً لتنفيذه (ما يقارب 150 يوم تصوير فعلياً)، بينما ترفض جهات الإنتاج المصريّة مثلاً، أن تتخطى مدة تصوير العمل الدرامي ثلاثة أشهر لضرورات إنتاجيّة. وهنا، يفاخر بـ«مشهد تفجير سيّارة في الحلقات الأخيرة الذي كلّف نحو عشرة آلاف دولار، أصررت أن يكون الحريق واقعيّاً وطبيعيّاً على الطريقة الأميركيّة، ورفضت تنفيذ المشهد عبر «الغرافيكس» سعياً وراء التوفير». ويعطي معلوف أهمية كبرى للموسيقى التصويريّة التي وضعها يوسف الخال، كما يضع جودة الإنتاج في المقام الأوّل: «لأنني أريد أن يفضل المشاهد الإنتاج اللبناني على الإنتاجات الأخرى».
يبقى أخيراً، أن المخرج إيلي معلوف يرفض مبدأ البطولة المطلقة في مسلسلاته الطويلة. من هنا، لا يغيب النقد عن أعماله لاستعانته دوماً بعارضات الأزياء وملكات الجمال والإعلاميّات، بحجّة أنه «ليس لدينا ممثلات جيّدات، يمتلكن الحضور والطلّة المطلوبة». ولعلّ «ورود ممزقة» سيكون من أقلّ أعماله التي تُنتقد لهذا السبب، لأنه يضم مجموعة من أفضل الممثلين... فهل سيصب النقد في مكان آخر، وخصوصاً أن أجواء «الأكشن» والمطاردات، ليست مستمدة من واقعنا اللبناني؟

الاخبار (http://www.al-akhbar.com/ar/node/88615)

smileyface
27-08-2008, 08:38 PM
أكثـر مـن مليونـي دولار لمسلسلات التلفزيون السوري الرمضانية
http://www.assafir.com/Photos/Photos27-08-2008/272117-4.JPG سعد مينا وريم علي في لقطة من »غفلة الأيام«






ماهر منصور

دمشق :
علمت »السفير« أنَّ الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون في سوريا، وبالتعاون مع المؤسسة العربية للإعلان، رصدت مبلغ مئة مليون ليرة سورية (حوالى ٢,٢ مليون دولار) لشراء أعمال درامية سورية، وذلك استمراراً لخطة دعم الدراما السورية التي وقف خلفها الرئيس السوري بشار الأسد العام الماضي. وكان التلفزيون العربي السوري في رمضان الماضي قد اشترى ٢٣ مسلسلاً بكلفة بلغت قرابة المئة وأربعة ملايين ليرة سورية.
وتواصل لجنة البرامج في الهيئة العامة، دراسة الأعمال الواردة على ضوء تقييم اللجان المختصة، بما يكفل اختيار الأعمال السورية المتميزة، ليصار إلى عرضها على القنوات الثلاث في التلفزيون السوري خلال شهر رمضان المبارك.
وقد تمَّت مناقشة الأعمال الدرامية الواردة إلى الهيئة حتى حينه، ومن الأعمال المرشحة للعرض بقوة على شاشة رمضان:
ـ مسلسل »الخط الأحمر« للمخرج يوسف رزق، والكاتب هاني السعدي. وهو دراما اجتماعية بوليسية تتناول وقائع من المجتمع السوري في يومياته المتسارعة، متجاوزاً في بعض مراحله الخط الأحمر الرسمي والاجتماعي.
ـ مسلسل »باب الحارة« الجزء الثالث من تأليف مروان قاووق، وإخراج بسام الملا، وهو استمرار للأجزاء السابقة ولكن هناك شخصيات جديدة وحارة جديدة أيضاً، إضافة إلى تغيير في وجوه بعض الممثلين.
ـ مسلسل »رصيف الذاكرة« تأليف محمود الجعفوري وإخراج سامي الجنادي، وهو دراما اجتماعية معاصرة تتناول مجموعة من قصص الشباب، كيف كانوا ثم كيف أصبحوا وما حل بمشاريعهم وأحلامهم.
ـ مسلسل »حارة عالهوا« من إخراج وتأليف رافي وهبي، وهو دراما اجتماعية معاصرة ناقدة وساخرة تنطلق من داخل الحارة الشامية، وتطرح عدداً من القضايا التي يعاني منها المجتمع العربي عموماً والسوري خصوصاً بطابع كوميدي ساخر. العمل عبارة عن حكايات مستمرة من خلال شخصية »أبو وديع« الذي يراقب ويتدخل في حياة الآخرين.
ـ مسلسل »هيك تجوزنا« من تأليف مازن طه وإخراج عمار رضوان وهو مسلسل اجتماعي كوميدي معاصر بحلقات متصلة منفصلة، تجمع بينها علاقات الحب التي تنتهي بالزواج.
وبالإضافة إلى شراء الأعمال التلفزيونية السورية، تقوم الهيئة العامة بإنتاج عدد من الأعمال الدرامية، أضخمها إنتاجياً هذا العام الدراما الاجتماعية »غفلة الأيام« للمخرج طلال محمود والكاتب هوزان عكو، وتُلاحق أحداث »غفلة الأيام« حكايات العشق التي وإن اختلفت في الظاهر بين جيلين من العشاق لكنها تبقى، حسب المسلسل، مشتركة في صور العشق.

السفير (http://www.assafir.com/Article.aspx?EditionId=1025&ChannelId=23365&ArticleId=2721&Author=%D9%85%D8%A7%D9%87%D8%B1%20%D9%85%D9%86%D8% B5%D9%88%D8%B1)

smileyface
30-08-2008, 02:16 AM
مصر تطلق قناةً لرمضان فقط

http://www.al-akhbar.com/files/images/p20_20080830_pic1.full.jpg

بوسي في مشهد من «رمانة الميزان»
محمد عبد الرحمن
بعد معارك ضارية بين المنتجين المصريين والفضائيات وقناة «النيل للدراما» التي حاولت الفوز هذا الموسم بمسلسلات كبار النجوم (راجع «الأخبار» عدد 20 الحالي)، كاد بعدها التلفزيون المصري أن يخسر جمهور رمضان... فجّر أسامة الشيخ، رئيس قطاع «النيل» للقنوات المتخصصة، مفاجأة من العيار الثقيل، عبر إطلاق قناة جديدة للمسلسلات، تبثّ فقط في شهر رمضان. الشيخ أعلن أن «دراما رمضان» جاءت حلّاً للهروب من مأزق تعاقد قديم، ما زالت آثاره تحاصر قناة «النيل للدراما»، إذ إنها انضمت قبل سنوات فضائياً إلى باقة art. وبالتالي، تتحكم الشبكة السعودية بما تعرضه القناة المصرية من مسلسلات. أضف إلى ذلك أن الشيخ الذي سعى إلى تعزيز حضور «النيل للدراما» عبر عرض مسلسلات النجوم التي تفوز بها عادة القناتان الأولى والثانية المصريتان، لم تلق فكرته قبولاً من المنتجين والفضائيات العربية التي خافت أن يتجه المعلن المصري إلى القناة التي تحظى بنسبة مشاهدة عالية محلياً. بالتالي، كان الحل بالفصل: إطلاق قناة «دراما رمضان» أرضياً، وبقاء الحال في «النيل للدراما» الفضائية كما هي عليه.
وهكذا، ستعرض القناة الجديدة «ظل المحارب» لهشام سليم، و«عدى النهار» لصلاح السعدني، و«هيما» لأحمد رزق، و«قصة الأمس» لإلهام شاهين، و«قلب ميت» لشريف منير، و«جدار القلب» لسميرة أحمد، و«نسيم الروح» لمصطفى شعبان، و«رمانة الميزان» لبوسي، و«الهاربة» لتيسير فهمي، على أن يبث كل مسلسل ثلاث مرات يومياً، إلا إن كان سيعرض على قناة «النيل للدراما» المشفّرة، حينها، سيُعاد عرضه لمرة واحدة فقط.
ورغم كثرة المسلسلات التي تعرضها المحطة الأرضية الجديدة، تتمتع «النيل للدراما» بعدد لا بأس به من أعمال النجوم، وفي مقدمتها: «في أيد أمينة» ليسرا، و«شرف فتح الباب» ليحيى الفخراني و«أسمهان»...
من جهة أخرى، غُيِّر اسم قطاع «النيل» إلى «شبكة قنوات النيل» ntn، تحت شعار «هناك فرق». وتغيّر اسم قناة «النيل للمنوعات» لتصبح «نايل لايف»، كذلك ستُطلَق قناة «نايل سينما»، فيما دُمجَت قناتا «النيل الثقافية» و«التنوير» في قناة واحدة، ووُضعَت قناة «النيل للأسرة والطفل» تحت الدراسة، لتحديد الموقف منها لاحقاً.
الاخبار (http://www.al-akhbar.com/ar/node/89249)

smileyface
03-09-2008, 01:49 PM
لهذه الأسباب أُوقف «فنجان الدم»

http://www.al-akhbar.com/files/images/p20_20080903_pic1.full.jpg


منار ديب
فيما لم تتوقف إعلاناته على شاشتها طوال الفترة التي سبقت رمضان، آثرت mbc ـــــ وفي اللحظات الأخيرة ـــــ تأجيل عرض مسلسل «فنجان الدم» الحصري. وقد علمت «الأخبار» أن الشاشة السعودية تعرضت لضغوط، بدأت بتوجيه 80 شيخاً من ولد سليمان من عنزة، ومجموعة من شيوخ شمر، كتاباً إلى الديوان الملكي ووزارة الإعلام في السعودية، مطالبين بوقف عرض «فنجان الدم» و«سعدون العواجي» على «أبو ظبي»، «لأنهما يثيران النعرات القبلية»، علماً بأن العمل ظلَّ مدرجاً على شبكة برامج القناة على موقعها الإلكتروني، حتى العاشرة من مساء أول من أمس. وفيما يستمر عرض «سعدون العواجي» على «أبو ظبي»، فإن خروج المحطة عن سلطة الجهات السعودية المعنية، سيوقف الأمر عند حدود المناشدة.
ويعتقد عدنان عودة، مؤلف «فنجان الدم» (بطولة جمال سليمان)، أن إيقاف المسلسل البدوي السوري، يقفُ وراءه منافسون من منتجين سوريين وعرب ومؤسسات إعلامية أخرى، ليس لهم مصلحة في نجاحه. ويتوقع عودة أن تتغير الصورة بعد مشاهدة الديوان الملكي السعودي للمسلسل، و«قد يعرض بعد رمضان، ومن المنتظر أن يعرض أيضاً على الفضائية الليبية، بعد قيام mbc بالعرض الأول».
ويوضح أن شارة العمل كانت تحوي إشارة واضحة إلى «أن بعض الأحداث قد تستند إلى أسس واقعية»، لكن الحكاية برمتها متخيلة، ولا بدَّ من التركيز على القراءة الدرامية والفنية. أما عن استخدام أسماء شبيهة بأسماء شخصيات حقيقية، فيلفت عودة إلى التوضيح في «جنيريك» المسلسل: إن لقب «مصوت بالعشا» مأخوذ عن الشيخ تركي بن جدعان بن مهيد العنزي، ولقب «معشي الذيب» عن الشيخ مكازي بن سعيد الشمري. لكن هذه الألقاب استعملت في العمل من دون إحالة إلى أصحابها، كذلك فإن لقباً كمعشي الذيب شائع بين البدو، وهناك الكثير من الشيوخ يحملونه، أما إحالة أسماء كـ«نوري الهزاع» إلى الشيخ نوري الشعلان، فلا أساس لها من الصحة، فالأسماء البدوية تتكرر، والأمر مجرد صدفة. ويتساءل كاتب العمل: كيف للأحداث أن تكون حقيقية، ولم يعرف مثلاً عن شمر وعنزة أنها كانت تخفر قافلة الحج الشامي كما يظهر في المسلسل. لكن الناس، كما يرى، يتعاملون مع الدراما على أنها وثيقة تاريخية، مؤكداً أن البدو ليس لديهم تاريخ، بل موروث شفوي يتضمن تدخلاً مستمراً للرواة. ويشير بأصابع الاتهام إلى أسلاف بعض الشيوخ المشهورين الذين أرادوا أن يستفيدوا مادياً (الحصول على حقوق) واجتماعياً (الوجاهة).


ضعنا! http://www.al-akhbar.com/files/images/p20_20080903_pic2.jpg

هل تستحق المنافسة كل هذه الفوضى في جدولة برامج رمضان؟ فبعدما تكتّمت mbc على أوقات عرض برامجها حتى اللحظات الأخيرة، عادت وبدّلت المواعيد على الشاشة. ثم جاءت أزمة «فنجان الدم» لتزيد الطين بلّة. وها هي المحطة تُعلن نهائياً أن «باب الحارة» سيعرض عند العاشرة مساءً، و«أبو جعفر المنصور» عند الواحدة فجراً. وخوفاً من جماهيرية «باب الحارة»، راحت «الجديد» تبدّل مراراً جدول برامجها، لتقرر أخيراً أن تعرض «أسمهان» عند التاسعة، و«كلمة حق» عند العاشرة. نعتذر من قرّائنا عن هذه «اللخبطة»، ونتمنى على الفضائيات توخي الدقة. فالمنافسة لا تقتصر على مواعيد العرض، بل على مضمون البرامج أيضاً!
الاخبار (http://www.al-akhbar.com/ar/node/89884)

smileyface
04-09-2008, 03:14 PM
أعمــال بــدأ عرضــها ولا تــزال قيــد التصويــر

١٦ مخرجاً يسابقون الزمن للانتهاء من تصوير مسلسلاتهم
http://www.assafir.com/Photos/Photos04-09-2008/42817-4.JPG أيمن زيدان في »نسيم الروح«






محمد حسن

القاهرة :
بدأ العرض ولم ينتهِ التصوير. تلك هي المشكلة التي تؤرق صناع ستة عشر مسلسلاً تعرض جميعها منذ بداية رمضان لكن مخرجيها يسابقون الوقت من أجل سرعة الانتهاء منها وتسليم الحلقات المتبقية كاملة المونتاج والميكساج.
في هذا الإطار، يحاول مخرج »في أيد أمينة« الاردني محمد عزيزية تسليم الحلقات المتبقية في أقرب وقت ممكن، وخصوصا أن الحلقات التي تم تسليمها قبل رمضان لا تزيد عن ١٥ حلقة. ولا يزال الدكتور عصام الشماع مخرج وكاتب سيناريو مسلسل »قمر ١٤« يواصل تصوير مشاهده الاخيرة في حي الاسكندرية في »مدينة الإنتاج الإعلامي«، كما يتابع مونتاج الحلقات العشر الأخيرة حيث تم تسليم عشرين حلقة كاملة للمحطات العارضة قبل رمضان بيومين فقط.
كما أدى السفر الى الولايات المتحدة لتصوير مشاهد خارجية من »الهاربة« الى بطء معدلات تصويره، ولا تزال بطلته تيسير فهمي تصور المشاهد الأخيرة للعمل حتى الآن، ومن المتوقع الانتهاء منه خلال الأسبوع الثاني لشهر رمضان، على أن يتم تسليم الحلقات العشر المتبقية للمحطات العارضه له بعد مونتاجها.
بدورها، تعتكف المخرجة السورية رشا شربتجي ليلاً نهاراً في بلاتوهات »ستديو مصر«، من أجل مواصلة تصوير مسلسل »شرف فتح الباب«، حيث لا يزال أمامها ما يقرب من ٥٠ دقيقة انتاجية من المتوقع الانتهاء من تصويرها في ثمانية أيام.
ولا تخفي شربتجي قلقها بالرغم من انتهائها من مونتاج وميكساج عشرين حلقة وتسليمها إلى المحطات العارضة، وتواصل حالياً المونتاج مع التصوير لذا يتوقع حسام شعبان منتج العمل ان يتم تسليم الـ١٣ حلقة المتبقية خلال عشرة أيام على الأكثر، وخصوصا ان كل المشاهد المتبقية سيتم تصويرها في ديكور واحد فقط هو ديكور شقة سيد خردة (محمد لطفي).
أما المخرج يوسف شرف الدين فقد صور آخر مشهد من مسلسل »أيام الدالي« في أول أيام رمضان، وسلم عشر حلقات كاملة المونتاج والميكساج قبل رمضان بأسبوع، ويسعى حالياً لتسليم الباقي.
وتبقى حصة التصوير الأطول من نصيب المخرج السوري باسل الخطيب الذي عليه الانتهاء من عشرة أيام في تصوير مسلسل »ناصر«، والى جانب تصوير المشاهد المتبقية يحاول باسل مونتاج وميكساج حلقات العمل المتبقية بعدما سلّم أول عشر حلقات للمحطات التي تعرض العمل.
ويواصل المخرج السوري زهير قنوع عمليتي المونتاج والميكساج لآخر خمس عشرة حلقة من مسلسل »طيارة ورق« من بطولة ميرفت أمين، كما يستأنف تصوير المشاهد المتبقية في منطقة المنصورية بعد توقف استمر أربعة أيام بناء على رغبة الممثلين من أجل قضاء الأيام الأولى من رمضان مع عائلاتهم بعيداً عن معسكر التصوير.
يتكرر المشهد نفسه مع مسلسل »شط اسكندرية« الذي تعطل تصويره واستغرق مدة أكبر من المحددة بسبب تصوير أكثر من نصف مشاهده في شوارع الاسكندرية في موسم الصيف الذي تزدحم خلاله الاسكندرية بالمصطافين، وهو ما أثر بالسلب على معدلات تصويره، وتواصل بطلته وفاء عامر أداء مشاهده الأخيرة في مدينة الانتاج السينمائي بالهرم، برغم انتهاء فريق العمل من تصوير ٢٥ ساعة إنتاجية .
وفي احدى الشقق بمصر الجديدة، تواصل داليا البحيري تصوير المشاهد الأخيرة من مسلسل »بنت من الزمن ده« الذي تم تصوير ١٩ ساعة إنتاجية منه قبل رمضان. كما يواصل مخرجه سامي محمد علي مونتاج آخر عشر حلقات، حيث سلم عشرين حلقة للمحطات العارضة.
وبرغم انتهاء السوري أيمن زيدان من تصوير جميع مشاهده في مسلسل »نسيم الروح« إلا ان نيللي كريم لا تزال تصور مشاهدها المتبقية والتي تجمعها ومصطفى شعبان المشارك في البطولة، وذلك في »ستوديو الجابري«.
ولا يزال شريف منير أيضاً يصور مشاهده الأخيرة من »قلب ميت« في شوارع متفرقة بمنطقة المقطم، وقد قام المخرج مجدي ابو عميرة بتسليم ٢٥ حلقة من العمل وسيقوم بمونتاج الحلقات المتبقية وتسليمها.
وبرغم ان مسلسل »قصة الأمس« بدأ تصويره منذ اكثر من عام، إلا أن الحلقات التي تم تسليمها لا تزيد عن ١٨ حلقة، أما الحلقات المتبقية فقد تم مونتاج نصفها وجاري فحصها في معامل مدينة الإنتاج الإعلامي للتأكد من خلوها من أي عيوب هندسية.
ومع ان الممثلة سلاف فواخرجي صورت جميع مشاهدها في »اسمهان«، لكن آخر سبع حلقات لا تزال قيد عمليتي المونتاج والميكساج، والموقف نفسه يتكرر مع صابرين التي انتهت من تصوير »الفنار« لكن حلقاته الأخيرة لا تزال قيد المونتاج .
وبالرغم من انتهاء تصوير جميع مشاهد مسلسل »العائد« الا ان الحلــقات التــي تم تسليمها منه لا تتعدى عشر حلقات، ويحاول مخرجه محمد النجار مونتاج الحلقات المتبقية لتسـليمها للمحطات العارضه.
وقد انتهى المخرج اللبناني أسد فولادكار من مونتاج وميكساج جميع حلقات الجزء الثالث من مسلسله السيت كوم »راجل وست ستات« لكنه سلّم ١٤ حلقة فقط ولا تزال ١٦ حلقة قيد الفحص الهندسي في »مدينة الإنتاج الإعلامي« المنتجة له.
السفير (http://www.assafir.com/Article.aspx?EditionId=1032&articleId=428&ChannelId=23533&Author=%D9%85%D8%AD%D9%85%D8%AF%20%D8%AD%D8%B3%D9% 86)

امل النقراشي
10-09-2008, 03:39 PM
بعد ساعات قليلة من تلقي رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة رسالة خطية من الملك عبدالله بن عبد العزيز، نقلها له الدكتور عبدالعزيز الخويطر وزير الدولة عضو مجلس الوزراءالسعودي الذي قام بتسليم الرسالة خلال زيارته للإمارات اليوم،، صدر أمر الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الأمارات العربية المتحدة، بوقف عرض مسلسل سعدون العواجي الذي يعرض على شاشة قناة أبوظبي الفضائية، استجابة منه لمناشدات تقدمت بها العديد من القبائل العربية التي يحاكي المسلسل حقبة من تاريخها، كما جاء في وكالة أنباء الامارات.
وربط مراقبون، بين رسالة الملك عبدالله بن عبد العزيز، لرئيس الامارات، وقرار قف عرض مسلسل سعدون العواجي، الذي طالبت قبائل سعودية تدخل الملك عبدالله رسميا قبل عدة أيام .
ويأتي الإيقاف بعد شد وجذب استمر عدة أسابيع بين مسئولي القناة وعدد من شيوخ القبائل. وعبر كلا من على القعيط، وهو ممثل قبيلة شمر، وفواز العواجي، وهو من قبيلة عنزة، عن سعادتهم بهذا القرار، الذي جاء نتيجة تكاتف الجميع لوقف عرض المسلسل الذي يحكي قصة الفارس والشاعر سعدون العواجي.
وحسب صحيفة ايلاف، فقد قالا أنهم أبلغوا بالقرار عصر امس ، وما زاد من تأكيد الخبر عدم عرض المسلسل ليوم الامس في موعده المحدد في السادسة بتوقيت غرينتش. وعلمت إيلاف أن شيوخ الإمارات تدخلوا لوقف عرض المسلسل بعد أن ازدادت في الآونة الأخيرة مطالبات شيوخ القبائل في السعودية لذلك، وكان آخرها الخطاب الذي أرسله الشيخ صالح الأمعط العواجي احد مشائخ عنزة للملك عبدالله بن عبد العزيز، وعدد من امراء الأسرة الحاكمة في السعودية.
يذكر أن مجموعة من مثقفي عشيرتي عنزة وشمر قادوا تحالفاً لوقف المسلسل وضم عددا من الأسماء من بينها سطام الطوالة ونواف العواجي وعلي القعيط، والتمياط، وسليمان الفليح، وقد تضامن جميعهم من أجل وقف المسلسل الذي اعتبروه يسيء لتاريخ قبيلتي عنزة وشمر.
ويعتبر مسلسل "سعدون العواجي" واحدا من أضخم الإنتاجان الدرامية لهذا العام خاصة أن أحداثه مستوحاة من قصة حقيقية جرت أحداثها في صحراء الجزيرة العربية بين عامي 1750و1830. قصة المسلسل تتحدث عن الشاعر والفارس سعدون العواجي من منطقة نجد شمال الجزيرة العربية حيث كان يعيش مع والديه حتى يصبح شابا وعندما يقرر جزء من القبيلة الارتحال عنها إلى بلاد الشام لانتماء زوجة سعدون إلى إحدى عشائر البادية السورية يبقى سعدون بين أحضان قبيلته كفارس وشاعر مشهور. رغم أنه خسر الكثير من سلطته بعد فراق ولديه فاستعان بعقاب وحجاب واستعاد مجده الضائع بفضلهما وخاض الكثير من الحروب مستفيداً من قوة ولديه ونفوذهما.
وبعد إيقاف سعدون العواجي، أصبح ثاني مسلسل يتم وقفه أو تأجيل بثه في شهر رمضان هذا العام على خلفية اتهامات بإثارة انقسامات قبلية وذلك بعد أن قررت مجموعة mbc في وقت سابق وقف عرض مسلسل (فنجان الدم) تحت ضغط من الرأي العام.

Memo
10-09-2008, 03:58 PM
هاي الخبر من القبس الكويتية

http://www.alqabas.com.kw/Article.aspx?id=428738&date=10092008

smileyface
10-09-2008, 07:45 PM
إحتجاج القبائل يوقف »سعدون العواجي«
http://www.assafir.com/Photos/Photos10-09-2008/102817.7.JPG رشيد عساف في دور سعدون العواجي







بعد وقف عرض برنامج »فنجان الدم« على »أم بي سي«، أوقف الرئيس الإماراتي الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان عرض مسلسل »سعدون العواجي« الذي يعرض على قناة »أبو ظبي«، وذلك »استجابة لمناشدات تقدمت بها العديد من القبائل العربية التي يحاكي المسلسل حقبة من تاريخها« بحسب ما قالت وكالة الأنباء الإماراتية التي لم تشر الى الأوجه التي اعترضت عليها القبائل في المسلسل.
وكانت قبائل عربية ناشدت عبر وسائل الإعلام قناة »أبو ظبي« وحكام الإمارات والسعودية بمنع عرض المسلسل لكونه »يساهم في النعرات القبلية والفتنة، ويلعب على أوتار القبائل وإثارة المشاكل بينها«.
ويروي المسلسل في ثلاثين حلقة قصة الشيخ سعدون العواجي الذي ولد في شمال الجزيرة العربية في عام ١٧٥٠ تقريبا، ويقدم »قراءة متمعنة لحقبة تاريخية استعرضت سيرة شخص اشتهر بأخلاقه الحميدة التي مكنته من أن يكون محور مسلسل يطل من خلاله المشاهد على تشابكات الحياة البدوية« بحسب الوكالة الاماراتية. وهو من بطولة الممثل السوري رشيد عساف، ويشارك في الحلقات نخبة من الممثلين السوريين والأردنيين والسعوديين والقطريين، ومن إنتاج شركة »الريف للإنتاج الفني«، وتم تصويره في مدينة تدمر السورية.
علماً ان المسلسل كان يبث منذ اول رمضان حصرياً على تلفزيون »أبو ظبي« ويعاد بثه على قناة »الإمارات«.
(أ ف ب، د ب أ)
السفير (http://www.assafir.com/Article.aspx?EditionId=1037&ChannelId=23653&ArticleId=1028&Author=)

smileyface
10-09-2008, 07:48 PM
لا جديد في مضمون الدراما السورية هذا العام؟
http://www.assafir.com/Photos/Photos10-09-2008/102617-5.JPG
لقطة من »عرب لندن«






ماهر منصور

دمشـق :
تبقى مشكلة الدراما السورية ـ كما تقدم نفسها الآن على شاشة رمضان ٢٠٠٨ ـ على صعيد بنية النص الدرامي والمضمون الذي يحمله، أنها جاءت رداً على سؤال تسويقي يطالب بحضورها وسط الإنتاج الدرامي العربي، وصدىً لسلوك السوق الذي يسعى لاستثمار نجاحات سابقة حققتها أعمال درامية سورية سابقة لاقت رواجاً جماهيرياً وقت عرضها. وهو الأمر الذي رجَّح كفة التكرار في كثير مما ينتجه السوريون كل عام؛ وإلا ما معنى أن ينتجوا هذا العام خمسة من مسلسلات البيئة الشامية، وتكون جميعها محصورة في فترة زمنية متقاربة وجميعها يقدم نفسه بإيقاع درامي واحد: البطل فيه هو »الحارة«، ومحور الأحداث حكايات مثقلة بالحكمة والموعظة والمواقف النبيلة، تمتدّ بشكل أفقي.. هي أقرب من الثرثرة منها إلى أحداث تتنامى وتتصاعد وتتأزم..
وعلى نحو يمكن القول إنَّ ما طالعناه، مثلاً، في الأسبوع الأول من مسلسل »باب الحارة« يمكن اختصاره بحلقة واحدة، بل ويستطيع المشاهد أن يتابع المسلسل بعد الأيام الستة دون أن يشعر أن شيئاً فاته.
وبينما تراجعت الدراما التاريخية (كمّاً) في الإنتاج السوري فقدمت عملين اثنين (لورانس العرب، قمر بني هاشم)، بدأت الكوميديا السورية تستعيد جزءاً من عافيتها وليس كل العافية؛ فقد كشف الأسبوع الأول من رمضان عودة الكوميديا الاجتماعية »بقعة ضوء« في جزئها السادس إلى بعض توازنها، بينما فشل مسلسل »حارة على الهوا« في الخروج من دائرة تكرار مسلسلات كوميديا التهريج، التي ربما أضحك بعضُها المُشاهدَ وقت عرضها، ولكنها جميعها لم تنجح في أن تكرس حضورها في ذاكرته.
وبالعودة إلى الإنتاج السوري هذا العام والذي قارب الثلاثين عملاً تلفزيونياً، ومع الأخذ بعين الاعتبار المراجعة السابقة، يبرز السؤال: ما الجديد إذاً في مضمون ما يقدمه السوريون هذا العام؟
الأجوبة المحتملة لمثل هذا السؤال، ستبقى محصورة في الدراما الاجتماعية السورية المعاصرة، التي يحسب لها هذا العام استمراراها في طرح قضايا مسكوت عنها بجرأة، ومن زوايا ضيقة لم يسبق للدراما التلفزيونية أن تناولتها؛ كما تفعل اليوم دراما »ليس سراباً« للمخرج المثنى صبح، التي شُغلت حتى الآن بالكشف عن خفايا الحدود الاجتماعية الفاصلة، وربما المتناقضة، بين الأديان المختلفة، أو كما تطرح دراما »رياح الخماسين« التي تتناول علاقة سجين سياسي بمحيطه الأسري والمجتمعي، أو من خلال إعادة إنتاج صورة »أولاد العرب« في لندن درامياً في مسلسل »عرب لندن«، بالإضافة إلى مسلسل »ليل ورجال« الذي يكشف بأسلوب مشوّق وعلمي المشعوذين، ويسلط الضوء على الجانب النفسي لدى من يلجأون إلى الشعوذة، واستعدادهم لتقبل ما يأمرهم به الدجالون.
وفي المسلسلات الأربعة السابقة، نحن أمام بنية نص درامي مختلف ـ على الأقل ـ بالمضمون الذي يحمله، وهو الحدّ الأدنى الذي من شأنه الخروج بهذه الدراما من هوة التكرار، الذي نأمل أن يترافق مع مستوى فني مقبول، نجد أنَّ الحكمَ عليه منذ الآن مبكر.
السفير (http://www.assafir.com/Article.aspx?EditionId=1037&articleId=1026&ChannelId=23653&Author=%D9%85%D8%A7%D9%87%D8%B1%20%D9%85%D9%86%D8% B5%D9%88%D8%B1)

Evalona
11-09-2008, 05:01 AM
ما الهدف من منع عرض بعض المسلسلات مثل اسمهان - فنجان الدم - سعد العواجي؟
ذكرت قناة الجديد اللبنانية ان ورثة فؤاد الاطرش قد قاموا برفع دهوى قضائية لايقاف عرض مسلسل اسمهان كونه على حد تعبيرهم يسيء للعائلة وتاريخها كعائلة درزية عريقة.. وقد وصل الاعتراض للرئيس السوري بشار الاسد.. وبناء على ذلك امتنعت المحطات السورية عن عرض المسلسل بينما قامت محطتي الجديد وروتانا خليجية بعرضه.
بينما تعرض كل من مسلسلس فنجان الدم وسعد العواجي لمشاكل ذمة اثر اعتراض اوساط سعودية وخليجية على ان المسلسلين يمسان قبائل حقيقية موجودة وقد نجا مسلسل صراع على الرمال حتى الان ربما كونه قد اخذ الموافقة مسبقا كون اشعاره لسمو الشيخ محمد بن راشد مكتوم..
سابقا الطريق الى كابول... ونزار قباني..
والان اسمهان وفنجان الدم وسعد العواجي..
الاموال والابداعات والحريات تذهب هدرا..
من التالي؟

smileyface
11-09-2008, 01:49 PM
اليوم قريت بجريدة الاخبار انو منعوا عرض مسلسل رياح الخماسين كمان
بس السؤال انو ليش نطروا لبلش العرض حتى يوقفوا العرض؟ انو مفروض كل مسلسل بيمرق عالرقابة ويا بيتم الموافقة عليه او بنمنع عرضو من الاول بس هالسنة عم يوقفوهن بعد ما يلبشوا العرض.
ليش؟

smileyface
11-09-2008, 01:55 PM
»رياح الخماسين« مرفوض في التلفزيون السوري.. موقوف في »الدنيا«
http://www.assafir.com/Photos/Photos11-09-2008/115017-1.JPG
من »رياح الخماسين«






راشد عيسى

دمشق:
خشيت الرقابة التلفزيونية السورية هذا العام أن تتورط في مسلسل كـ»غزلان في غابة الذئاب« الذي يحكي حكاية فساد أحد أبناء المسؤولين، بعد أن بدأت بعرضه في رمضان الماضي ثم راحت تشطب من هنا وهناك. لم ترد الرقابة أن تكرر مأساة الـ»غزلان« فرفضت سلفاً عرض »رياح الخماسين« للمخرج هشام شربتجي. لم يُشطب عمل لشربتجي من قبل، ولا هو محسوب كمعارض أو مشاكس تلفزيوني للرقابة وأخواتها، والأمر كذلك لكاتبه أسامة ابراهيم، ولأبطال العمل أسعد فضة، سلمى المصري، فايز قزق، عمر حجو، أنطوانيت نجيب وديمة قندلفت. لكن الحكاية وحدها تثير هلع الرقابة، فالمسلسل يتناول حكاية معتقل سياسي سابق (يؤديه أسعد فضة). الكاتب أسامة ابراهيم يلخص عمله بالقول: »إن بطل العمل يحارب الفساد، والمفاهيم المغلوطة، بشكل عفوي، ويدعو للتمسك بالقــيم الإنسانية. وليس لديه توجه سياسي أو تنظيم معــارض. لقد سجن البطل، وهو البعثي الســابق، لأن لديه تحفظات، وحين يدعى لأن يكون سفــيراً أو وزيراً يرفض ويعتبر أن ليس هذا ملعبه. وفي حلقات قادمة سنراه ضد ابنه الذي ينخرط في تنظيمات معارضة«.
مديـر رقابــة البرامج في التلفــزيون السوري غســان شهاب قال لـ»الســفير«: »العمل إشكالي، باعتباره يتحدث عن حياة معتقل سياسي، وقد وصــلنا منه مع اليــوم الأول من رمضان خمس حلقات فــقط يصعب معها التكــهن إلى أي مدى ستـتنامى خطــوطه الدرامــية. كما أنــه لا يمكن تلافي ما يشوبه من ملاحظات رقابية عن طريق المونتاج بسبب وجود خطوط درامية لها وحدة البنــية والمضـمون«. ومن بين ملاحظاته على العمل يذكــر شــهاب ما يقوله صديق لبطل العمل، إذ يســأله لماذا »لم توقّع وتخرج من الســجن بخمس ســنوات؟« ثم يقول له: »اكتب مذكــراتك وخلّ سيــفك مصــلتاً على رقابهم، ولندفّعهم الثمن«. ويتــساءل مدير الرقابة: »من هم هؤلاء الذين يريــدهم المسلسل أن يدفعوا الثمن؟«. كما يعــترض شهاب على مشــهد يقدم رجل أمن مرتشياً. ويــقول: »لا أرى مبرراً لأن يتناول العــمل الإبداعــي ظاهــرة فردية ويصوّرها كأنها ظاهرة عامة تصبح مصدر قلق لمؤسسات الدولة والمجتمع«. ويلفــت مدير الرقابة إلى أن الحلقات الأخيــرة من المســلسل التي تصلهم تباعاً يصل زمنها إلى ثلاثين دقيقة، ما يعني أن الجهة المنتجة راحت تحذف وتمنتج ما ليس مناسباً.
وإذا كان هنــاك من يشــير إلى أن تلفــزيون »الجديد«، القنــاة الوحيــدة التي تعرض المسلسل على شاشــتها خــارج ســوريا لعب دوراً في إيقاف العمل، بسبـب الطريقة التي كان يقدم بها مذيعو الربط حكايــته، فإن الكــاتب يقول: »أنا غير مســؤول عمّا تفــعله محــطات أخــرى، ومع ذلك لم أر في تقــديم »الجديد« ما يسيء للعمل، أو يقــدمه بطريــقة خاطــئة. كنا نتمــنى أن يقــدم تلفزيــوننا الوطني وجه سوريا، لا أن يترك القنوات الأخرى تستثمر نجاحه«.
أما قناة »الدنيا« الســورية الخــاصة فقد عرضت من المسلسل ثــلاث حلقات وحسب، وقد قال مدير المحطة فــؤاد شــوربجي لصحيفة محلية: »الإيقــاف تم لأن الشركة (المنتجة) لم تورّد للمحــطة ســوى أربع حلــقات، والمحطة لا تأخذ برأي الرقابة الرسمــية، بل هي التي تراقب وتقرر«.
»رياح الخماســين« ليــس مرفــوضاً بشــكل نهائــي علـى مـا يبــدو، فهـناك لجنــة أخـرى تشــاهد العـمل مؤلفــة مــن عبــد القـادر قصــاب والمخــرج الســينمائي المعــروف ســمير ذكــرى وبــلال صــابوني وآخـرين، فهل يشكــل المسلسل اختبــاراً للرقــباء الجــدد، أم أن المسلــسل سيــصل إلــيهم بحلــقات تصل إلى خـمس عشـرة دقيقــة؟
تعرضه قناة »الجديد« عند ٢.٠٠ و١٧.٠٠
السفير (http://www.assafir.com/Article.aspx?EditionId=1038&articleId=1150&ChannelId=23677&Author=%D8%B1%D8%A7%D8%B4%D8%AF%20%D8%B9%D9%8A%D8% B3%D9%89)

Manolia
11-09-2008, 01:58 PM
اليوم قريت بجريدة الاخبار انو منعوا عرض مسلسل رياح الخماسين كمان
بس السؤال انو ليش نطروا لبلش العرض حتى يوقفوا العرض؟ انو مفروض كل مسلسل بيمرق عالرقابة ويا بيتم الموافقة عليه او بنمنع عرضو من الاول بس هالسنة عم يوقفوهن بعد ما يلبشوا العرض.
ليش؟
لانو الاعتراض عم يجي من الجمهور
بخصوص المسلسلات البدوية كانت ممكن تسبب نعرات قبلية مدفونة عشان هيك طلبوا توقيفها ..

بس رياح الخماسين ليه توقف؟

smileyface
11-09-2008, 06:37 PM
اوكي دمجت كل المواضيع يلي خصها بمسلسلات رمضان بتوبيك واحد لانو كتروا المواضيع عن مسلسلات رمضان...
واي مشاركة جديدة بخصوص المسلسلات يا ريت تنزاد هون
وشكرا....

محمد الشيرازي
13-09-2008, 12:11 AM
اي ساعة بتوقيت بيروت؟

ابو حيدر
13-09-2008, 06:26 PM
اي ساعة بتوقيت بيروت؟

3:30

smileyface
13-09-2008, 06:33 PM
في توبيك مخصص للمسلسلات الرمضانية كرمال هيك رح انقل هالموضوع لهونيك

smileyface
17-09-2008, 07:55 PM
»ليس سراباً«: فسيفساء مجتمع متنوّع.. من دون ماكياج
http://www.assafir.com/Photos/Photos17-09-2008/173917-2.JPG من »ليس سراباً«






ماهر منصور

دمشق :
يلتقط مسلسل »ليس سراباً« للمخرج المثنى صبح والكاتب فادي قوشقجي حكاياته، من منطقة يتقاطع فيها جيران مسيحيون وإسلام، بنسيج مجتمع واحد، هو متناقض حيناً، ومتآلف في كثير من الأحيان.. لكنه في النهاية تعبيرٌ عن فسيفساء مجتمعنا المعيش دون مكياج.
لا يبدو »ليس سراباً« مأخوذاً بفكرة النبش في تناقض الأديان وحواراتها، فهو يتناولها من الجانب الأكثر حميمية في الحياة: الحب.
وفي التفاصيل، يلاحق المسلسل بشكل متواز طبيعة الحياة اليومية في المجتمعين المسيحي والإسلامي ـ إن صحَّ التقسيم على هذا النحو ـ وبشكل متوازٍ يتناول إشكالية »نحن وهم«، التي تحكم فسيفساء العلاقة بين الطرفين، وهو يقدّم المتدينين من كلا الطرفين بشكل متواز أيضاً. وفي المسلسل، تدخل الكاميرا الكنيسة كما تدخل الجامع، وتستمع لرأي المسلم كما تستمع لرأي المسيحي... وفي ذلك كله، طرحٌ جديد على الدراما؛ إذ لطالما ارتفعت أصوات تشكو من الرؤية الدرامية التي تقدّم المجتمع السوري بلون واحد.
إذاً المسلسل لا يدعي رسالة تبشيرية، ولا يقدّم الأديان من باب العقيدة، ولا يسعى لتقديم فكرة عن التسامح الديني؛ إنما هو يسعى لتناول المجتمع، كما هو، الدين جزء منه، ولكن ليس شغله الشاغل. وفي هذا المجتمع، سيلاحق »ليس سراباً« قصصاً أخرى عن الفساد، وصراع الصحافة معها، كما سيقدّم عالم المثقفين من الجانب الإنساني والأدبي..
الطرحُ الجديد والجدي لمسلسل »ليس سراباً«، ترافقَ مع خطوة واسعة يتقدّم بها المخرج المثنى صبح، نحو الصف الأول في مدرسة الإخراج السوري. وبمقدار ما يبدو صبح مخلصاً لمبادئ مدرسة (هيثم حقي ـ حاتم علي) الإخراجية، يُبدي نزوعاً لتقديم ما يخصّه في كلّ مسلسل يقدّمه.
في »ليس سراباً«، يعمل المثنى بإيقاع سريع، وينطلق من فهم واضح لمعاصرة مسلسله؛ فيلاحق تفاصيل الحياة اليومية، ويقارب كثيراً بين الزمن الواقعي والزمن الفني لأحداث مسلسله؛ فنجده يتجاوز القفزة الزمنية لأحداث المسلسل، بتقطيع سريع على مشاهد حياة يومية لأبطال مسلسله، على نحو يقدّم لنا بانوراما حياة كاملة بأقل من ٣٠ ثانية. وهو بذلك، ينجح، على نحو كبير، في توظيف شبه متكافئ في العلاقة بين الزمن الفني والزمن الواقعي لأحداث المسلسل.
يشتغل المثنى على تفاصيل الحياة اليومية، ويبحث عن حلول إخراجية تمنحُ أحداث مسلسله المزيد من الواقعية، فيعمد ـ على سبيل المثال ـ إلى اختيار المطبخ ـ موائد الطعام.. كأمكنة محتملة لتصوير عدد من أحداث المسلسل وحواراته. ولكننا هنا، نأخذ على المثنى إسرافه في استخدام هذه الأماكن، وقد بات مطلوباً منه الآن البدء بالبحث عن معادل موضوعي لها، يحقّق رغبة المثنى في واقعية الأحداث، دون أن يحصرها في فراغ واحد.
في »ليس سراباً«، ثمة طاقة تمثيلية عالية للفنانين الرجال؛ ربما لأنَّ أدوارهم، شكلت الحوامل الأساسية لعدد من أفكار المسلسل. وقد بدا لافتاً أداء الفنانين عباس النوري وسلوم حداد وخالد تاجا وعلي كريم، في حين بدا حضور الفنانات التمثيلي أقل، مع الإشارة إلى أداء لافت للفنانة الشابة رنا شميس.
تعرضه قناة »شام« عند ١٩،٣٠ و»الدنيا« عند١٤،٠٠ و»الفضائية السورية« عند ٢١،٠٠ بتوقيت بيروت
السفير (http://www.assafir.com/Article.aspx?EditionId=1043&articleId=1739&ChannelId=23797&Author=%D9%85%D8%A7%D9%87%D8%B1%20%D9%85%D9%86%D8% B5%D9%88%D8%B1)

smileyface
19-09-2008, 10:35 PM
"مجنون ليلى":
الرومانسية في مواجهة الواقع

http://www.annahar.com/media/images/daleel_pix/d816-07.jpg للسنة الثانية على التوالي يكون للدراما التاريخية نصيب في الانتاجات المحلية الرمضانية، وللسنة الثانية على التوالي بعد "حواء في التاريخ" تخوض الكاتبة كلوديا مرشليان هذه التجربة الى جانب شركة "مروى غروب" أيضاً، لكن هذه المرة على شاشتي "المستقبل" الأرضية والفضائية التي يبدو ان إدارتها بدأت تؤمن بالدراما اللبنانية بعد هذه السنين. "مجنون ليلى" هي القصة التي ستجمع للمرة الثانية أيضاً الثنائي الناجح يورغو شلهوب وريتا برصونا بعد "الليلة الأخيرة" للكاتبة نفسها.
في هذه الثلاثينية عودة الى زمن حبّ رومانسي سيصارع التقاليد والعادات ويتحدى واقعاً حكَم عليه بالفشل. هي قصة قيس وابنة عمه ليلى الشهيرة التي تبارى الحكواتيون في سردها والكتّاب في استلهامها، سنشاهدها في سياق درامي جاذب أدخلت اليه حوادث جانبية من وحي البيئة آنذاك لتشكل خيوطا درامية إضافية تصب في الاتجاه نفسه، فتعرفنا الى شقيق قيس وحبيبته التي تنتحر والى شقيقتي ليلى وحكاية كل منهما... والبقية تأتي. مع العلم ان الانطلاقة في الحلقة الأولى كانت مع المراهقة وبداية العلاقة لتتغير الوجوه في الثانية وندخل زمن الحوادث الأساسي. في العموم السياق معروف، حب محرم من الأهل والمحيط بسبب خلاف عائلي عميق الدلالات والمضاعفات في ذلك الزمن، سيقاوم بالحيلة حيناً والمواجهة أحياناً، كل ذلك وسط سيناريو جميل ابتكرته مرشليان، بسيط بتعابيره، عميق برؤيويته ومؤثر بصوره وبالأبيات الشعرية التي اختارتها للدلالة على الموقف المُشاهَد، وهي لغة فصحى عرفناها لديها من زمن "حواء في التاريخ".
شخصيات العمل رغم تاريخيتها سنشعر بأنفسنا قريبين منها، فهي أحياناً ستبدو مشابهة بالطباع والسلوك من نعايشهم، مع غياب التطور التكنولوجي فقط. قد يتغير هذا الإسقاط لقيس وليلى مع تبدل الحقبات التي تتلقى القصة. ربما كان من الأفضل إيجاد خيوط درامية اضافية فلا نمضي العشر الأول من المسلسل في التحايل على الظروف من أجل أن يتمكن العاشقان من الالتقاء. كما انه في الحلقات الأولى بدا هناك تقطيع خاطئ للجينيريك حرمنا الأغنية المعبرة بأكملها التي لحنها زياد الأحمدية وصاغها علي مطر.
وجود سمير حبشي مخرجاً للعمل منحه أبعاداً مشهدية لافتة وإيقاعا جيداً تفاعلنا مع مشاهده المتلاحقة بوتيرة منطقية، ولعل دوره تجلى في إدارة ملائمة للممثلين والكاستينغ الجيد، فظهرت الشخصيات بمعظمها مقنعة متفاعلة مع أدوارها، سواء في ذلك أصحاب التجارب الطويلة مثل محمد ابرهيم الذي تفتقده الشاشة ورندا الأسمر ورندا كعدي وعصام الأشقر، والجيل الشاب مثل أنجو ريحان ولورا خباز وطبعا يوسف وشادي حداد وسواهم، مما منح الأداء صدقية جذبتنا الى السياق العام. أما الثنائي شلهوب وبرصونا فكان أيضاً اختياراً موفقاً في شغفه وحماسته. كل ذلك في فصحى بدت سليمة في معظم المشاهد نطقا وتعبيراً، فيها من الاستعارات والتشابيه والصدق ما أغنى العمل.
أخيراً، إنتاجياً طبيعة لبنان فرضت أن تكون الصحراء صخراوية، متعرّجة، لكن رغم اننا لا نزال بعيدين مما ينتج من أعمال تاريخية عربية لا بد من تقدير الجهد المبذول في بناء الأماكن الطبيعية القريبة من القصة، علما ان المخرج قدم صورة مقنعة بما توافر له من امكانات سنظل نأمل في تطورها على مدى السنوات.
في اختصار "مجنون ليلى" مسلسل يستحق المشاهدة على أمل ان تحمل حلقاته المقبلة موضوعات أخرى من ذلك العصر تجانب الحب والزواج من دون أن تتقدمهما.
النهار (http://www.annahar.com/content.php?priority=3&table=daleel&type=4-5&day=Fri)

smileyface
19-09-2008, 10:38 PM
"في أيدٍ امينة" يسرا نصيرة
الطفولة المنتهكة

http://www.annahar.com/media/images/daleel_pix/d816-05.jpg لا تفارق الفنانة المصرية يسرا شهر رمضان، فلا بد لها من اطلالة درامية على الشاشات في هذا "المهرجان" السنوي الذي يكون فيه الحكم هو الجمهور. هذه السنة تطل يسرا في مسلسل "في أيدٍ امينة" (الذي يعرض على أكثر من فضائية) حيث تتابع مسيرتها الاجتماعية وهذه المرة تلعب دور صحافية، في قسم التحقيقات في جريدة "الاهرام" المصرية التي يرأس تحريرها هشام سليم الذي شاركها في اكثر من عمل درامي ابرزه (دور قصير) "ملك روحي".
وكأن يسرا في "في أيدٍ امينة" تحاول ان تكمل ما بدأته في العام الماضي في مسلسل "قضية رأي عام" (عن الاغتصاب) وتجسيدها دور الطبيبة التي تعرضت للاغتصاب وانتصرت عليه، تعود في هذا الـ "رمضان" صحافية ملتزمة بأقصى درجات المثالية لتثور على مجتمع يسيء الى الطفولة من خلال عمالة الاطفال.
انه موضوع فائق الاهمية ومثير للجدال والاهتمام ، لكن اين هو من معالجات المسؤولين على الارض في عالمنا العربي؟ فالمسلسل يضع يسرا في هذه الدائرة ودوامة المعالجة الدرامية من داخل منزل والدتها (خيرية احمد) بعد عودتها اليه بعد طلاقها من زوجها فتتآزر مع شقيقتها المطلّقة ايضا (جيهان فاضل) التي تربّي ابنها الذي يصوّر واقعا موجودا عبر تعاطيه التدخين وثورته على المنزل وخروجه من المدرسة مطرودا لضربه استاذه. ووالدة يسرا في المسلسل استخدمت فتاة مراهقة كخادمة وسط مجموعة من المراهقين والاطفال الذين يعانون الكثير. يسرا اذن صحافية يتم اختطاف ابن (نشوى مصطفى) وتظل تبحث عنه، أليس في ذلك تشابه مع فكرة اختطاف ابنها في مسلسل رمضاني قديم حمل عنوان "اوان الورد"؟. علما ان يسرا لا تنجب في المسلسل.
لا شك في ان يسرا تؤدي دورها بحرفية معهودة، ساعدها موضوع حسّاس وهو عمالة الاطفال واستغلالهم وتعاطيهم المخدّرات واختطافهم وسوء معاملتهم من منطلق صحافي درامي. يؤمل ان يوصلنا الى نهاية ذات معانٍ وابعاد بعيدة عن الكليشيهات والوعظ. (قصة محمد الصفتي وعادل مبارز واخراج محمد عزيزية).
النهار (http://www.annahar.com/content.php?priority=4&table=daleel&type=4-5&day=Fri)

Memo
19-09-2008, 11:02 PM
لانو الاعتراض عم يجي من الجمهور
بخصوص المسلسلات البدوية كانت ممكن تسبب نعرات قبلية مدفونة عشان هيك طلبوا توقيفها ..

بس رياح الخماسين ليه توقف؟
سمعت انو رجعوا سمحوا بعرضه و تراجعوا عن القرار بس ليه وقفوه مع انو الرقابة سمحت فيه ما عرفت

بيلسان
20-09-2008, 10:26 PM
»ليس سراباً«:


تعرضه قناة »شام« عند ١٩،٣٠ و»الدنيا« عند١٤،٠٠ و»الفضائية السورية« عند ٢١،٠٠ بتوقيت بيروت
السفير (http://www.assafir.com/Article.aspx?EditionId=1043&articleId=1739&ChannelId=23797&Author=%D9%85%D8%A7%D9%87%D8%B1%20%D9%85%D9%86%D8% B5%D9%88%D8%B1)



طيب وينتا بينعاد .. تاني يوم يعني ايا ساعة الاعادة :please: ؟

الحر العاملي
22-09-2008, 05:00 PM
القاهرة - منى مدكور
اتهمت تحليلات صحافية وزارة الإعلام المصرية بالاستناد إلى دوافع سياسية في قرارها حجب مسلسل ناصر عن القنوات الأرضية والفضائية الرسمية بمصر، والتي تحظى بالنسبة الأكبر من متابعة المشاهدين داخل الجمهورية، وذلك بعد قياسها حالة الجدل الشديد التي أثارها مسلسل الملك فاروق في العام الماضي وتعاطف الناس معه.


http://www.maktoobblog.com/userFiles/n/a/naserabdelhfez/images/1220967889.jpg

رفض مؤلف مسلسل ناصر القول ان مخاوف من تعبئة الناس وتفجير ثورة على الحالة الراهنة وراء قرار وزير الاعلام المصري بمنع عرضه في رمضان الحالي بالقنوات الأرضية والفضائية لبلاده.
إلا أن وزير الاعلام المصري أنس الفقي وصف تحليلات المراقبين التي ذكرت أن الدولة وراء منع العرض خوفا من تأثيره على الرأي العام، بأنه كلام ساذج، لأن جهة رسمية وهي اتحاد الاذاعة والتليفزيون انتجت من قبل فيلم ناصر 56.

وقال المؤلف وكاتب السيناريو يسري الجندي لـ العربية.نت: هل يعقل أن يشعل مسلسل ثورة، حتى وان تعاطف الناس مع العصر الذي يتناوله والمختلف كثيرا عن الواقع الذي يعيشونه اليوم.


ويحكي المسلسل السيرة الذاتية للرئيس الراحل جمال عبد الناصر في الفترة ما بين عام 1926 إلى يوم وفاته في سبتمبر عام 1970.

من جانبه عبر منتج المسلسل محمد فوزي عن صدمته من هذا القرار، قائلا: لا أعرف حتى اليوم السبب الحقيقي وراء منع عرض المسلسل وعدم طلب لجنة المشاهدة له لتقييمه.

وكان وزير الإعلام المصري أنس الفقي قال في تصريحات بجريدة الجمهورية المصرية شبه الحكومية في 28-8-2008 إن المسلسل لا يصلح للعرض في رمضان لأن مسلسلات هذا الشهر للتسلية فقط.

وقال إن محاولة الإيحاء بأن الدولة وراء منع مسلسل ناصر كلام ساذج، فالفيلم الوحيد عن عبد الناصر كان من إنتاج اتحاد الإذاعة والتلفزيون التابع للدولة وهو فيلم ناصر 56.

وأضاف أن طبيعة المسلسل ينبغي أن يشاهد بعناية ودقة ولا يصح أن نضع زعيما بحجم عبدالناصر في موضع واحد مع مسلسلات فكاهية وتراجيديا وفوازير وتسال، فمسلسل عبدالناصر يؤرخ لزعيم تاريخي ولا ينبغي الاستخفاف به أو عرضه في عجالة.

واعتبر المنتج محمد فوزي هذا الرد غير منطقي وقال لست مقتنعا بهذا الكلام أبدا، لأن شهر رمضان يشهد كل عام نخبة كبيرة من الأعمال الدرامية المتنوعة ما بين فكاهي ودرامي وتاريخي واجتماعي وديني، ولعل التاريخية منها تلقى رواجا واقبالا اكبر من الناس، لذا لم يكن شهر رمضان حكرا على نوعية معينة من المسلسلات ابدا.

وحول ما تردد عن اختيار جهة الانتاج للمخرج السوري- الفلسطيني الأصل باسل الخطيب لإخراج المسلسل، هي ما حالت دون عرضه، بدعوى أن هذا الاختيار جاء مخيبا للآمال لأن المخرج ليس مصريا ولن يحس بأهمية وعمق الشخصية، قال فوزي: إن جمال عبد الناصر ليس شخصية مصرية، بل زعيم عربي ورجل له بصمته على .



.

smileyface
22-09-2008, 08:00 PM
»باب الحارة ٣«: استنساخ سلب الجزء الثالث جدّته
http://www.assafir.com/Photos/Photos22-09-2008/220217-2.JPG من »باب الحارة«






ماهر منصور

دمشق :
حتى الساعة مازالت نسبُ مشاهدة مسلسل »باب الحارة« مرتفعةً، وهو الأمر الذي شهدت عليه استطلاعات عديدة، حيث أظهر استطلاع للرأي أجرته مؤسَّسة »ألفا للأبحاث والمعلوماتية واستطلاعات الرأي« أنَّ »٨٢؟ من الفلسطينيين كان مسلسل »باب الحارة« المفضَّل لديهم، وكانت وكالة »سانا« السورية رأت أنَّ المسلسل مازال »يحظى بأعلى نسبة مشاهدة للعام الثالث على التوالي«، إلا أنَّ ذلك كله لا يبدو مؤشراً لنجاح المسلسل، فنسب المتابعة الجماهيرية المرتفعة للجزء الثالث من المسلسل بدت مدفوعة بنجاح الجزء الثاني من المسلسل، في وقت ظلَّ الجزء الثالث منه حتى الساعة يفتقد القدرة على شدِّ الجمهور، إذ مازالت أحداثه تدور في المكان ذاته التي انتهت إليه أحداث الجزء الأول، وكل ما يعدُّه صانعو »باب الحارة« جديداً في مسلسلهم لا يتعدَّى، حتى الآن، مشاهد معدودة كان من الممكن أن تُحشر في الحلقة الأولى من المسلسل، لتشكِّل نقلة لما تمكن تسميته بجزء ثالث حقيقي للمسلسل.
في مراجعة سريعة للجزء الثالث، نجد أنَّ البناء الدرامي للمسلسل مازال ينحو بالاتجاه ذاته أي ذلك المتعلق بصراعات نساء، وقصص عن »كيدهن«، وصورة رجل فاسد يكيد لكل أهل الحارة الطيبين، و»قبضاي« أهوج، و»جاسوس« للغرباء عن الحارة، ورجل شرطة همّه الرشوة« مطولات من الثرثرة لا غاية منها سوى عرض جانب من العادات والتقاليد.. هذا بالضبط ما كان عليه الجزء الثاني، وهو بالضبط حال الجزء الثالث على الرغم من دخول حارة »الماوي« كمكان مفترض للأحداث، بالإضافة إلى حارة »العكيد أبو النار« وحارة »الضبع«، وما هو جديد أنَّ »القبضاي« الأهوج صار اثنين »أبو النار« و»أبو عرب« والجاسوس صار جاسوسين، وظلَّ أبو غالب محتفظاً بتمثيل وحيد للشر في مواجهة الطيبين، بينما حافظ صراع النسوان على حدَّته ومساره في الجزء الثالث.. وبقيت المعالجة الدرامية لكل الشخصيات السابقة نفسها، وكأن المسألة استنساخ شخصيات لا استيلاد شخصيات جديدة.
وفي حين بدا اقتحام الكاميرا لحياة صاحب المقهى »أبو حاتم« موفَّقاً في البداية، ولكن الفضاء الجديد سرعان ما أخذ الأحداث إلى الدوائر ذاتها التي تدور في فلكها أحداث البيوت الداخلية، كما كنا نتابعها في بقية بيوت أهل الحارة.
نقطتان اثنتان على الأقل، كان من الممكن أن تشكِّلا حوامل لجزء جديد من المسلسل لم ينجح الكاتب ولا المخرج في استغلالهما، الأولى في تعويض غياب »أبو عصام« من خلال الاستفادة وتطــوير أحداث وسط عائلته، سواء لجهة التطرق إلى مصير الزعامة أو مصير زوجته »أم عصام«، أو لجهة العمل على التناقض في شخصيتي ولديه »معتز« و»عصام« في استحداث محور رئيسي للأحداث.
أما النقطة الثانية فهي ظهور ابن »أبو سمعو الحارس« الذي كان من شأنه أن يثير محوراً جديداً للصراع بين الخير والشر، ولكننا بقينا حتى الحلقة الخامسة عشرة على الأقل من دون ان نلحظ حضوراً لهذه الشخصية.
ولعل تفعيل دور رئيس المخفر »أبو جودت« كان من الممكن أن يفعل الفعل نفسه، لكن المسلسل اكتفى بتوسيع صلاحيات الرجل على أربع حارات، من دون أن يزيد على أحداث شخصيته شيئاً، بل ركز على تلقِّيه الرشوة في أكثر من محك.
قبل مشاهدة العمل، كانت »السفير« قد توقَّعت من خلال دراستها لأحداث الجزء الثاني، وطبيعة شخصياته وما انتهت إليه أننا سنكون أمام جزء ثالث بالترتيب ـ أول بالأحداث، ولكننا اليوم، نحن على القناعة بأنَّنا أمام جزء مستنسخ عن الجزأين السابقين، ما من جديد فيه أكثر من ترتيبه بوصفه جزءاً ثالثاً وحسب.

تعرضه قناة »أم بي سي« عند ٢٢.٠٠ و١٠.٠٠ بتوقيت بيروت
السفير (http://www.assafir.com/Article.aspx?EditionId=1047&articleId=2202&ChannelId=23893&Author=%D9%85%D8%A7%D9%87%D8%B1%20%D9%85%D9%86%D8% B5%D9%88%D8%B1)

smileyface
26-09-2008, 02:27 AM
«رياح الخماسين» تهبّ على المحاكم السورية (http://www.al-akhbar.com/ar/node/94046)

smileyface
26-09-2008, 11:39 PM
»عرب لندن«: دراما تُسقط وهمَ الهوية المحلية
http://www.assafir.com/Photos/Photos26-09-2008/268613-4.JPG من »عرب لندن«






ماهر منصور

دمشق :
بلا لبس، تقدّم الدراما الاجتماعية »عرب لندن« للمخرج أنور قوادري نفسها بوصفها نموذجاً لدراما عربية، إذ تسقط عنها هويتها المحلية، وقد بدأت تصالح الواقع الذي فرضته الفضائيات العربية، حين أسقطت وهمَ المسافة والهوية مع مشاهدها العربي، فخاطبته في أيّ مكان كان، كما لو أنه مشاهدها الوحيد.
ذلك هو امتياز »عرب لندن« الأول، حين انطلق من هذا الفهم، فاختار أن تنهل مادته الدرامية من مجتمع مفتوح يضمّ الجميع، من دون أن يقع أسير اليافطات العريضة، التي غالباً ما أُرهقت بها الأعمال الفنية المشابهة.
وفي »عرب لندن«، يبدو المخرج أنور قوادري ـ وهو كاتب العمل أيضاً ـ حريصاً على تقديم صورة كاملة الملامح عن العرب في لندن، حتى لو حشد حكايات عن أولاد العرب هناك بالجملة. لكنه في الوقت ذاته لا يريد من ذلك مهمة توثيقية لمرحلة ما من تاريخ العرب المغترب؛ إذ سعى لتوظيف كلّ حكاياته ضمن سياق درامي متماسك، متجاوزاً في كثير من الأحيان فخَّ الانسياق خلف مقولة العمل الفكرية، فأبقى مسلسله ضمن حدود الفن، من دون أن يعني ذلك أنَّ العمل ظلَّ حيادياً تجاه قضايا كبرى، لطالما كانت حديث العرب في الغرب وهمّهم الشاغل هناك. فهو هنا، يناقش قضايا اجتماعية (قانون الأحوال الشخصية...)، وقضايا سياسية (حرب الخليج الثانية، اتفاقية أوسلو...)، وبطبيعة الحال لا بدَّ من أن تعرّج أحداث المسلسل على حكايات التفرقة العنصرية التي يواجهها العرب على يد بعض المتزمتين الإنكليز، وتداعيات الحرب على الإرهاب، فضلاً عن تأثيرات آلة الإعلام الإسرائيلي على الإعلام البريطاني... وفي تعدّد هذه القضايا، كان ما ينذر بأننا سنكون أمام دراما أشبه بفيلم وثائقي، وهو الأمر الذي وعاه أنور قوادري، مخرجاً وكاتباً، فاختار الجوانب الأكثر إنسانية في حياة أبطاله، ولم يرد أن يقدّمهم بوصفهم أبطالاً قوميين؛ فمن يتحدث بهذه القضايا الكبرى، هو رجل من لحم ودم يكره ويحب ويخطئ، وحياته ليست مكرَّسة للحديث عن تلك القضايا، بل تأتي في أحاديث هامشية بوصفها جزءاً من حياة معيشة لا كل الحياة، من دون أن يعني هذا أنَّ الحوار لم يكن يسقط أحياناً في هوة الخطابية.
في الرؤية الفنية للعمل، يبدو المخرج أنور قوادري متحرّراً من عقدة »أنا المخرج«، فلا يصرّ الرجل على لمسة فنية له داخل كلّ مشهد، بقدر ما يبدو مشغولاً بإبراز طاقة ممثليه. وهو بذلك يتماهى مع كافة عناصر العمل الفنية، دون أن يجهد حواراته برؤية بصرية، رغم إغراء الأمكنة التي جرى التصوير فيها (سلوفينيا، ولندن، وسوريا).
في عرب لندن، البطولة للنص أولاً. ولكن، وبحكم طبيعة النص أيضاً، ثمة مساحات كبيرة لبطولات فردية، توزَّعت على عدد من نجوم المسلسل؛ ربما بدا الفنان عابد فهد الأبرز بينهم، وقد أدَّى دوره بحرفية، تؤهله ـ برأيي ـ ليكون إلى جانب دوره في مسلسل »أسمهان« أفضل ممثل سوري هذا العام. إلا أننا لا يمكن أن نسقط إلى جانبه الدورَ المركب والصعب الذي أداه الفنان جهاد سعد، وتميّز النجم المصري عبد الحميد توفيق بعفويته في الأداء، وقد بدا منسجماً مع شخصية »الحاج الأوروبي« إن صحَّ التعبير.
في »عرب لندن«، ثمة اكتشاف جديد لطاقة عدد من الممثلين الخليجيين. وهذه نقطـة أخرى لصالح أنور قوادري؛ فقد شاهدنا ممثلين عرفناهم من قبل في أعمال خليجية، ولكننا في »عرب لندن« تعرفنا عليهم من جديد، مثل النجم العماني إبراهيم الزدجالي.
تعرضه القناة »الليبية« الساعة ٢٣.٠٠ والقناة الأرضية السورية، الساعة ١٧.٣بتوقيت بيروت.
السفير (http://www.assafir.com/Article.aspx?EditionId=1051&articleId=2686&ChannelId=23989&Author=%D9%85%D8%A7%D9%87%D8%B1%20%D9%85%D9%86%D8% B5%D9%88%D8%B1)

smileyface
27-09-2008, 02:45 AM
«زهرة النرجس»... دراما من ستينيات الزمن السعيد

خطوة في مشوار رامي حنا الإخراجي
http://www.al-akhbar.com/files/images/p20_20080927_pic1.full.jpg

عبد الهادي الصباغ ومي سكاف وربا المأمون في المسلسل

من المسلسلات الاجتماعية القليلة هذا الموسم. في «زهرة النرجس»: حشدٌ من الممثلين السوريين، وحكاية خادمة تتحول إلى فنانة شهيرة، فيما عائلتها تبحث عنها حتى اليوم... ومقاربة لمناطق ومراحل أهملتها الأعمال التلفزيونية
منار ديب
عمل درامي من تأليف خلدون قتلان، وإخراج الفنان الشاب رامي حنا في ثاني تجربة إخراجية له بعد «عنترة». «زهرة النرجس» يحشد عدداً كبيراً من الفنانين السوريين، يتفاوت حجم ظهورهم في المسلسل نظراً لقصته التي تتعامل مع أجيال ومراحل زمنية مختلفة. وهو من بطولة كاريس بشار ورامي حنا وأيمن رضا وعبد الهادي الصباغ ولورا أبو أسعد ومي سكاف وسلوم حداد ونخبة من الممثلين السوريين.
يحتل المسلسل مكانة خاصة، نظراً إلى أنه واحد من الأعمال الاجتماعية المعاصرة القليلة التي تستحق التوقف عندها. ذلك أن هذه النوعية من الأعمال قليلة بطبيعة الحال في هذا الموسم، فيما يعمل أبرز الفنانين من مخرجين وممثلين في أعمال البيئة الشعبية والأعمال البدوية.
بنية «زهرة النرجس» تقوم على الانتقال بين زمنين، الستينيات والسبعينيات من جهة، والحاضر (عام 2008) من جهة أخرى. البطلة هي نرجس العنابي (كاريس بشار) تركت منزل العائلة في الضيعة، في الستينيات، بعدما اعتدى عليها الطبيب الذي كانت تعمل لديه خادمة، وبوصولها إلى منزل الحاج أبو علي (سلوم حداد) الذي تعمل فيه خادمة أيضاً، تنفتح أمامها آفاق جديدة، فتتعلم القراءة والكتابة، وتتعرف إلى صديقة عمرها أمينة (لورا أبو أسعد). هنا، تشعر للمرة الأولى بجمالها وتكتشف موهبتها الغنائية. يتزوجها الحجي، لكنه يتوفى بعد أعوام قليلة ويترك لها ثروة. تتزوج نرجس التي تغير اسمها إلى ندى كامل أو ندوش، من صالح الحوت (أيمن رضا) الذي يستغلها، لكنها تتمرد عليه وتذهب لتغني في النوادي الليلية وتحقق نجاحاً باهراً، فتتعرف إلى رجال نافذين وتجبر صالح على تطليقها. تتطور شخصيتها، وتبدأ بتحقيق حضور فني كبير. تلتقي الصائغ جورج (إياد أبو الشامات) والشاعر عمر (رامي حنا)، وتتجه إلى تأسيس جريدة بالتعاون مع عمر تحمل اسم «زهرة دمشق». يقع هذا الأخير في حبها، وتشعر نحوه بعاطفة ملتبسة، وهي المرغوبة من أكثر من رجل يمتلكون الجاذبية. ينتحر عمر، ويظهر في حياة ندى الشاعر المنافس مظفر. علماً بأن قصائد عمر هي للشاعر السوري الراحل رياض صالح الحسين الذي توفي مطلع الثمانينيات، ولا يلحظ المسلسل أن الخطاب الشعري السائد لكلا المرحلتين مختلف.
الخط المعاصر ينشأ من وصية يتركها أحد أفراد عائلة العنابي الذي يتوفى في المهجر، ويوصي بثروته لأقاربه شرط أن توزعها نرجس شخصياً. وهنا، يتحرك إخوة نرجس وأخواتها الذين نبذوها، للبحث عنها. وهكذا، نتعرف على الشخصيات التي عرفتها، والتي تروي مقاطع من سيرتها تتحول إلى مشاهد، ينتقل العمل بين الزمنين، في الزمن الماضي لا نرى ديكورات وملابس وماكياجَ مختلفاً فحسب، بل نوعية صورة مختلفة أيضاً. يبدو الماضي أكثر شاعرية، لكنه غالباً معزول عن السياق التاريخي، ما يقود إلى عدد من الثغر... فهل وجدت الصحافة الخاصة، في نهاية الستينيات ومطلع السبعينيات؟ ثم ما هذه الجريدة نصف الشهرية التي تتصدر عناوين كقضية المرأة صفحتها الأولى!
هناك إشارات إلى حضور اليسار في الحياة الثقافية، لكنها طفيفة، ولا تعبر عن انشغالات المثقفين الحقيقية في تلك المرحلة. شاء العمل أن يبتعد عن التاريخي والسياسي، وقدم زمناً مشتهى، أكثر منه زمناً واقعياً، وخصوصاً أنه تحرك في منطقة تخلط بين الثقافة والفن والترفيه.
جشع أقارب نرجس، يقود إلى البحث عن كل شخص عرفها، وتنشأ مفارقات في هذا السياق. لكن ذلك يقدم الذريعة الدرامية لاستمرار الأحداث والتنقل بين فترتين، ويجعل المسلسل أمراً ممكناً، تقنية لم نرها في الدراما السورية من قبل، على رغم أنها مألوفة في السينما والأدب العالميين. هناك أيضاً مقاربة لمناطق ومراحل أهملتها الأعمال التلفزيونية، وإقحام موفق للغناء، (تؤدي أغنيات نرجس الفنانة ليندا بيطار). لكن من الغريب أن شارة المسلسل التي وضعها طاهر مامللي وغنتها المطربة ميادة الحناوي، هي نسخة من أغنية فيروز «سنرجع يوماً» مع تعديلات طفيفة في الكلمات، وإفادة كبيرة من اللحن الأصلي.
21.00 على «أبو ظبي»
12.30 على الفضائية السورية


حب في الخمسينيات مسلسل «مطر الربيع» الجزء الأول من ثلاثية «أناشيد المطر» الذي عرض على «س» التابعة لـ«أوربت» أخيراً، تجري أحداثه في دمشق الخمسينيات، ويقدم نموذجاً لتبلور الفردية في مجتمع الحارة. مع سيناريو محبوك لأمل حنا وصورة شاعرية للمخرج سيف سبيعي، نتعرف إلى إنصاف (ابنة عماد بك) التي تقع في حب الشاب عارف الذي يعمل في دكان في سوق الحميدية، ولديه طموحات كبيرة، فيختار فتاة ليست من طبقته. وهو متأثر بالروايات التي يقرأها ويخاطب والد الفتاة بنبرة رومانسية مغامرة. أما إنصاف، فرأسها مليء بأوهام تحررية تتعامل معها بمنتهى الجدية. يسافر عارف إلى الرقة، ليعمل وكيلاً للبيك، وبذلك نذهب بعيداً وبذريعة درامية مقنعة هي إبعاد الشاب عن الفتاة، فنتعرف إلى جغرافيا سورية مفتوحة وجديدة.


http://www.al-akhbar.com/files/images/p20_20080927_pic2.jpg
كاريس بشار تقدم في هذا العمل واحداً من أفضل أدوراها، مظهرة المزيد من قدراتها. إذ تجمع بين البراءة والغواية، وتبدو منطلقة وطبيعية في مشاهد الغناء، وهي تظهر هذا الموسم في بطولة «أهل الراية»، و«ليس سراباً»
الاخبار (http://www.al-akhbar.com/ar/node/94261)

smileyface
27-09-2008, 07:55 PM
»اقبلوا« أو »ارفضوا«: هذا نحن

»ليل ورجال« دراما ما بعد »الدجل«.. و»ماذا بعد«؟
http://www.assafir.com/Photos/Photos27-09-2008/279417-1.JPG
من »ليل ورجال«






ماهر منصور

دمشق :
لا يدّعي مسلسل »ليل ورجال« لنفسه، تقديمَ حلول لظاهرة الدجل والشعوذة، فيترك الأبواب مشرعة على احتمالات »ماذا بعد«؟ ليختزل القصة التي كتبها محمد العاص وأخرجها سمير حسين في نهاية المطاف، في رؤية واضحة واحدة، هي أنَّ الدجل يستهدف الأغنياء لأموالهم، والفقيرات لـ»أجسادهن«.. وأنَّ هذا الدجل في كثير من الأحيان، ليس سوى مجرد أداة ووسيلة لآخرين، وغيابُ دجَّال واحد لا يعني نهاية الدجل؛ فالأمر ما زال مستمراً، فجوهر المشكلة لا يكمن في الدجالين، بقدر ما هو مرتبط بوجود من يصدقهم.
»اقبلوا أو ارفضـوا«؛ هــذه كــانت الرسالة التي بعث بها مسلسل »ليل ورجال«، التي لم يشــأ أن يجـامل فيها، وتلك هي فضيلته؛ فهو منذ البداية يكــشف للمشاهد حقيقة الدجال »أبو معروف« ومعلمه الدجال »أبو شعبان«، وفي أحـداثه يبدو الدجــل والســحر سهماً ثابتاً في خاصرة المجــتمع، ينال من الغــني فيه كما ينـال من الفــقير، وما من فرق بين مثــقف وجاهل، ما دام الجميع ينشـد الخلاص، حتى لو كان الخلاص وهماً.
الدجال الملتحي، الدرويش، الذي ينفخ في بخور مشتعل أمامه، ويردّد عبارات غير مفهومة.. صورة لطالما كرَّستها الدراما العربية، لكنها لم تجعله من قبل محور الحكاية، كما فعلها »ليــل ورجال«، الذي دخل بيت الدجال، وناقش علاقته مع زوجته وأهله، بل جاء ليسلط الضــوء على الــجانب النفــسي لدى مــن يلــجأون إلى الشعوذة، واستعدادهم لتقبل ما يـأمرهم به الدجالون. وبقدر ما حرص على إظهار شخصية الدجال (شكلاً ومضموناً) أبعد ما تكون عن شخصية أيّ رجل دين، عمدَ إلى إظهار رأي رجال الدين الحقــيقيين بهذه الظاهرة.
وضوحُ المضمون، ترافقَ مع وضوح في الرؤية الإخراجية للعمل ورسالته، وهو الأمر الذي بدا فيعمل المخرج سمير حسين الواضحِ على الممثل وانفعالاته، ولا سيما أنَّ كثيراً من تفاصيل العمل يتطلب إظهار الجانب النفسي للشخصيات. ولا ينسى المخرج حسين العناية بالصورة، فيشتغل على كوادرها كما يشتغل على الممثل فيها، وقد نجح في كثير من الأحيان على خلق أجواء متوترة، تزداد وتيرتها مع تأزم الحكايات.
طبيعةُ نص »ليــل ورجال« جعلت المسلسل دراما الممثل أولاً، رغم طغــيان النص، وظهور لمســات المــخرج حسين الإخراجية بوضوح، وهو الأمر الذي يجــعلنا نتوقف عند أداء الفنان فراس إبراهــيم، الذي قــدَّم شخــصية جديدة عليه تماماً هي »الدجال أبو معروف«، بعيدة عن نمط الشخصيات التي قدَّمها من قبل.
وبأداء دور »أبو معروف«، نجح الفنان إبراهيم في تجسيد المطلوب من الشخصية؛ وذلك بتجاوز المهمة الأصعب في أدائها، فأبدى قدرة على إقناع من حوله بقدراته العجائبية، وفي الوقت نفسه عمل على كسر الإيهام بقداسة الشخصية بالنسبة إلينا كمشاهدين، وهو ما يترك للممثل مكاناً أثيراً لا يقلّ عن أدائه شخصية »محسن« العالق في الذاكرة في مسلسل »خان الحرير«.
إلى جانب فراس إبراهيم، لا بدَّ من الانتباه إلى أداء الثنائي نضال سيجري وصفاء سلطان، وقد قدَّم كل منهما دورين مركبين صعبين بنجاح.. وبدا واضحاً تطور أداء صفاء سلطان التمثيلي، في حين يؤكد الفنان نضال سيجري قدرته على تقمص أدوار مركبة صعبة، وتقديمها في كل مرة بأدوات تمثيلية جديدة.
تعرضه قناة »الجديد« عند ٠٠١٧ ـ ٠٠٢
السفير (http://www.assafir.com/Article.aspx?EditionId=1052&articleId=2794&ChannelId=24013&Author=%D9%85%D8%A7%D9%87%D8%B1%20%D9%85%D9%86%D8% B5%D9%88%D8%B1)

بيلسان
29-09-2008, 04:11 PM
ليس سراباً.. إنه واقعنا


الآنسة قاف







تحية إلى فادي ، مثنى ، سلوم ، عباس ، سلافة والجميع.


مشاركتي هذه هي تحية حب من مشاهدة غير متحمسة عادة للمسلسلات ومنقطعة عن المشاهدة منذ 3 سنوات.




في رمضان هذه السنة وبالصدفة استطعت مشاهدة مسلسل ليس سراباً (لأن موعد عرضه يترافق مع جدولي الذي لا يتيح عادة الوقت للمشاهدة ) ، والنتيجة أني أصبحت أجلس في المنزل يومياُ لأتابع بإخلاص مسلسلاً محلياً.!


ربما كان ما جذبني بداية في هذا المسلسل هو قربه من واقعنا بدرجة مذهلة. إن جهود الكاتب فادي قوشقجي والمخرج المثنى صبح قد أنتجت عملاً يشبهنا كسوريين بكل تناقضاتنا (والعجقة) اليومية للعائلة والاحتفالات الدينية والاجتماعية (حول طاولة الطعام)....ولكن بعد عرض مجموعة من الحلقات اكتشفت أهمية هذا العمل في مسار الدراما السورية.


الاخراج البسيط ولكن المميز للمثنى صبح (وهو كما يتداول من مدرسة حاتم علي ... عذراً فأنا لا أفهم كثيراً بالمدارس الفنية)، أصبح ميزة لا يمكن الاستغناء عنها في الدراما الاجتماعية السورية. والنص الرائع الذي كتبه فادي قوشقجي كان قادراً بفترة بسيطة أن يمس مجموعة كبيرة من المشكلات في قلب مجتمعنا السوري. ووجدت نفسي بين ضجيج السلاح في المسلسلات البدوية الرائجة هذه السنة، وزغرتاويات المسلسلات الشعبية، أتطلع لمشاهدة المسلسل الوحيد (برأيي) الذي يحتوي على "حوار"، وليس مجرد دردشة حول البحرة عن طبخة اليوم، أو جوازة بنت الجيران، أو عنتريات أبو الفوارس ضد الاستعمار نفسه الذي أصبح اليوم يمن علينا بالمساعدات والمشاريع الثقافية.


لحد الآن فإن هذا العمل قد تناول بالنقاش (من وجهات نظر متنوعة غالباً) الكثير من المواضيع الحساسة في مجتمعنا (وإن كان التركيز هو على فكرة التأثير الكبير للدين في مجتمع متنوع طائفياً) منها الزواج المدني، الطلاق، قانون الأحوال االشخصية، الحجاب، دور التعليم الديني، الخيانة الزوجية، جرائم الشرف...وغيرها. لم نحس للحظة أنها أفكار غيرمناسبة ل "أجواء رمضان".أفكار تناولناها في سهراتنا وأحاديثنا تعكس أوضاع بلدنا بصدق.


أيضاً تم تمثيل المرأة القوية ذات الشخصية المستقلة والوعي، وبنفس الوقت لم يهمل كونها أماً تضحي دوما للتقريب بين زوجها وأولادها معتقدة أن حياتها ليست بذات أهمية إن هي فشلت في تحقيق هذا الهدف.


في هذا السياق أريد تهنئة عباس النوري على عدم اشتراكه في باب الحارة (حتى لولم يكن يقصد ذلك) لأن هذا أتاح له الاشتراك بالكثير في المقابل. ويهمني بالذات أن أثني على الرائعة سلافة معمار لقيامها بدور لينا، لأني أجد من المستحيل تمثيل الشخصية القوية بهذا النجاح إن لم تكن الممثلة صاحبة إرادة قوية كذلك.


بالنهاية ، فإني وددت أن أكتب هذه المشاركة لأني أعلم أن هذا النوع من الأعمال لا يلاقي الكثير من الانتشار في ظل الفضائيات ذات "الهوى الخليجي" لذلك أجد أن واجبنا جميعاُ تشجيع هذه التجارب لنستطيع وعما قريب تلافي الأخطاء والخروج من نطاق الدراما الغير هادفة، لكن هذه المرة مدعومين من قبل الجمهور.


الشكر لفادي ، مثنى، سلوم، عباس، وسلافة على تحلية رمضاننا هذا العام.




المصدر : سيريا نيوز
http://www.syria-news.com/readnews.php?sy_seq=83092